ما هو الوقت المناسب للجماع بعد الدورة الشهرية؟

ما هو الوقت المناسب للجماع بعد الدورة الشهرية

هل يمكن العودة إلى ممارسة الجماع فورًا بعد الإنتهاء من الدورة أم يجب الإنتظار لبعضة أيام؟ متى الوقت المناسب للجماع بعد الدورة الشهرية؟ من الطبيعي أن تخطر أسئلة كثيرة كهذه في بالك! لكن هل لديك الأجوبة الصحيحة لها؟ تابعينا في هذا المقال من "عائلتي" لتحصلي على أبرز المعلومات حول هذا الموضوع.

لا ضرر في العودة إلى ممارسة الجماع فورًا بعد الإنتهاء من الدورة الشهرية! لكن هناك بعض الأمور التي يجب أن تنتبهي إليها إذ تتعدد الآقاويل حول هذا الموضوع.

مثلًا، هل تكون نسبة الحمل منخفضة في حال ممارسة الجماع فور الإنتهاء من الدورة؟

من الطبيعي أن تكون نسبة الحمل منخفضة في حال ممارسة الجماع بعد الإنتهاء من الدورة مباشرة خصوصًا أن الإباضة لا تحدث إلا بعد نحو 9 أيام من يوم الأخير للدورة. لكن لا يجب أن تتكلي على هذه الآقاويل إذ اكتشفت بعض النساء أنهن حوامل بسبب ممارستهن الجماع بعد الدورة من دون استخدامهن أي وسيلة لمنع الحمل.

فالحوادث يمكن أن تحدث في بعض الأوقات خصوصًا في حال كانت دورتك الشهرية غير منتظمة أو بسبب تغير نسبة الهرمونات في الجسم.

لذلك، في حال لم تنوي الحمل في الوقت القريب، ينصح دائمًا بالبقاء على الطريق الآمن واستخدام أي وسيلة لمنع الحمل. على الرغم من أن الثنائي يفضلان عدم استخدام الواقي الذكري ، إلا أنه عليك أن تعلمي أن هذه الوسيلة الوحيدة التي تخفض من نسبة تعرضك للأمراض المنقولية جنسيًا ومن نسبة حدوث الحمل.

لا تقولي أننا لم نحذرك! ولا تتفاجئي في حال ممارستك الجماع مع الزوج بعد الإنتهاء من الدورة من دون استخدام أي وسيلة لمنع الحمل وتبين لاحقًا أنك حامل!



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!