منى.نصار منى.نصار 18-03-2016

طفلتكِ بدأت تكبر وتقترب أكثر فأكثر من عمر المراهقة، فهل تتساءلين عن العمر الذي تستطيعين فيه تعريفها على الفوط اليوميّة؟ إقرئي هذا المقال للإطّلاع على كلّ ما تحتاجين معرفته في هذا الخصوص.

ias

في أي مرحلة عمرية تستطيع إبنتي إستعمال الفوط اليوميّة؟

قد لا تعلمين ذلك، ولكن ما قبل الدورة الشهرية الأولى بـ6 أشهر إلى حدود السنة والنصف، قد تلاحظ إبنتكِ ظهوراً لإفرازات مهبلية غير مسبوقة على سروالها. لا داعي للقلق على الإطلاق حيال هذا الموضوع، فهذه الإفرازات طبيعية للغاية ودليل جيّد الى أنّ الأعضاء التناسلية الداخلية والغدد الأنثوية بدأت بالعمل تمهيداً للدورة الشهرية.

لذلك، وعند بلوغ طفلتكِ مرحلة ما قبل الدورة الشهرية، أي بعد تخطّيها عتبة سنّ العاشرة أو الـ11، تستطيع إستعمال الفوط اليومية بهدف إمتصاص هذه الإفرازات، والحفاظ على نظافتها الشخصية.

كذلك، ستستفيد من ميزة الحماية الدائمة، التي ستنقذها من أي حادث غير مرغوب به عند بداية الدورة الشهرية الأولى بشكل مفاجئ، كتلويث ملابسها. (إقرئي أيضاً: دورتكِ الشهرية غير منتظمة؟ إحمي نفسكِ من الإحراج بهذه الخطوات!)

كيف أعرّفها على الفوط اليوميّة؟

من المهمّ قبل إعطاء إبنتكِ أي غرض جديد يتعلّق بصحّتها الحميمة أن تجلسي معها وتكلّميها في موضوع البلوغ والتغيرات الطبيعية التي ستحدث لجسمها، وذلك لتطمينها الى أنّ ما يحدث معها ليس بغريب ولا يستدعي أي قلق. لا تقلقي حيال هذا الموضوع، فإنّ المدرسة على الأرجح ستقوم بمعظم المهمّة عنكِ، خصوصاً في مادّة علم الحياة. بعد شرح هذه الأمور لطفلتكِ، قدّمي لها الفوط اليومية وعلّميها كيفية إستخدامها.

ما هو نوع الفوط اليوميّة الأفضل لإبنتي؟

في حين أنّ الفوط اليومية التقليدية قد تفي بالغرض، إلاّ أن من المفضّل اللجوء إلى تلك المخصّصة للمراهقات، وذلك بفضل القصّة التي تتلاءم مع شكل جسمها، والتصميم المريح الذي يشجّعها على الإستعمال اليومي.

إتبعي الإرشادات التالية وستلاحظين أنّ إبنتكِ ستجد سهولة أكبر في التأقلم مع جسمها المتغيّر، إستعداداً لدورتها الشهرية الأولى.

إقرئي المزيد: أعراض خطيرة تكشفها لكِ الفوطة اليوميّة

أشعري بالثقة

مقالات ذات صلة

الأمومة والطفل فوائد نوم طفلك مع اللهّاية وبعض الإحتياطات اللازمة
تقلل من مخاطر كثيرة!
أخبار إنجاز طبيّ لأوّل مرة في لبنان: نجاح عملية فصل التوأم!
لبنان يشرع أبواب قطاعه الاستشفائي لهذه الحالات
الأمومة والطفل نصائح للتعامل مع مشاكل الرضاعة الطبيعية الشائعة
استشيري طبيبك دائمًا!
الحمل هل من الطبيعي تقيّؤ المخاط أثناء الحمل؟
عوارض الحمل الغريبة... طبيعية!
الأمومة والطفل هل من الطبيعي أن يعاني طفلي من الهالات السوداء تحت عينيه؟
ظاهرة شائعة بين الأطفال، فما السبب؟
الصحة المكملات الغذائية وتأثيرها على مرضى السرطان.. انتبهوا! 
المكملات الغذائية خطر على مرضى السرطان
الأمومة والطفل ماذا يحصل عندما يأكل طفلي الليمون الحامض؟
امتصاص الحديد من دون الحامض قد يكون صعبًا!
العناية بالمنزل نصائح مهمة لديكور المنزل عندما يكون لديك أطفال
المفروشات السهلة التنظيف!
الصحة دراسة حول مضادات الاكتئاب: تأثيرها على المشاعر قد يجعل منك شخصا آخر
المشاعر قد تختفي.. انتبهي!
الصحة الفرق بين هبوط الرحم هبوط المثانة وعلاجهما
الرابط بينهما أكبر!
الحياة الزوجية 5 طرق لتخصيص وقت لشريكك بعد ولادة الطفل
ثبّتي روتينًا اسبوعيًا!
الأم والطفل نصائح لحماية طفلك من خطر الانترنت في العام 2023 
الانترنت خطر.. انتبهوا على اولادكم

تابعينا على