كيف تعتنين بنفسك ما بعد تركيب دعامة القلب؟

ما بعد تركيب دعامة القلب

دعامة القلب هي احد ابرز علاجات امراض القلب وانسداد شرايين القلب في يومنا هذا. ودعامة القلب انواع: الدعامة المعدنية والدعامة المعدنية الدوائية والدعامة الحيوية الدوائية.

وبصرف النظر عن نوع الدعامة التي تحتاجينها للتعامل مع وضعك الصحي، المهم ان تحسني العناية بنفسك في مرحلة ما بعد تركيب دعامة القلب. تابعينا في هذا المقال من "عائلتي" لمزيد من التفاصيل.

دعامة القلب هي احد ابرز علاجات امراض القلب انسداد شرايين القلب في يومنا هذا.

كيف تعتنين بنفسك بعد تركيب دعامة القلب؟

الى جانب التعليمات الخاصة التي سيُوصيك بها الطبيب ابان خروجك من المستشفى بعد عملية التمييل او القسطرة، ننصحك باتباع النصائح والارشادات العامة التالية:

  • احرصي على ابقاء موضع الشق حيث تم ادخال الدعامة جافاً قرابة الـ48 ساعة.
  • راقبي موضع الشق جيداً، بحثاً عن اي احمرار او سخونة او تسرب من اي نوع.
  • راقبي موضع الشق جيداً وانتبهي من اي نزيف او شعور بالالم او سخونة.
  • في حال تعرضك للنزيف في موضع الشق حيث تم ادخال الدعامة، استلقي على ظهرك فيما تضغطين عليه واطلبي المساعدة على الفور.
  • في حال شعورك بألم حاد او متكرر في الصدر، اطلبي الاسعاف من دون تأخير. من المحتمل انك تتعرضين لنوبة قلبية.
  • احرصي على استهلاك الكثير من المياه والسوائل الصحية.
  • تجنبي رفع اغراض ثقيلة او حملها.
  • تفادي القيام يأي نشاط مرهق او يتطلب مجهوداً جسدياً كبيراً.
  • تجنبي ممارسة العلاقة الحميمة مع زوجك اسبوعاً كاملاً.
  • انتظري قرابة الاسبوع قبل ان تستحمي او تنزلي في حوض السباحة.
  • لا تقسي على نفسك. فجسمك يحتاج اسبوعاً او اكثر ليتعافى من العملية ولتُمسي قادرة على استئناف نشاطاتك الاعتيادية.
  • لا تُكابري واسمحي لزوجك ومحبيك بتقديم يد المساعدة لك الى حين تماثلك للشفاء.
  • لا تترددي في التحدث الى حدى صديقاتك او المقربين منك ان كنت تشعرين بالاكتئاب ما بعد العملية. فهذه الحالة شائعة جداً في اوساط المرضى الذين خضعوا لعملية جراحية ولا داعي للشعور بالحرج او الخجل.

دعامة القلب ليست علاجاً شافياً لمرض القلب.

اخيراً وليس آخراً، تذكري دوماً بأن دعامة القلب ليست علاجاً شافياً لمرض القلب. وصحيح انها تنقذ الارواح من خلال السماح للدم بالتدفق الى القلب، ولكنها لا تتخلص من المرض الى غير رجعة، ما لم يترافق تركيبها يتغيّر جذري في العادات اليومية، ونعني بذلك:

  • اتباع نظام غذائي صحي غني بـأطعمة مفيدة لصحة القلب.
  • المواظبة على الادوية الموصوفة من قبل الطبيب المعالج.
  • ممارسة التمارين الرياضية.
  • الحفاظ على وزن صحي.
  • التخفيف من التوتر والقلق.
  • معالجة امراض او حالات صحية اخرى ذات صلة، على شاكلة داء السكري وصغط الدم المرتفع.

مع الحرص طبعاً على المتابعة الدورية مع الطبيب.

اقرأي ايضاً: ما هي اسباب عدم انتظام ضربات القلب؟



إختبار الشخصية

إختبري نفسك: ما هو السبب الرئيسي وراء حرقة المعدة لديكِ؟