ماذا عن العلاقة الزوجية اثناء الحمل في الشهور الاولى؟

ماذا عن العلاقة الزوجية اثناء الحمل في الشهور الاولى

المواضيع

  • الجماع خلال الفصل الأول من الحمل
  • وضعيات الجماع المناسبة خلال الحمل

احصلي معنا على ابرز المعلومات حول العلاقة الزوجية اثناء الحمل في الشهور الاولى واكتشفي ما اذا كان الجماع خلال الفصل الاول يؤثر باي شكل على صحة الجنين او نموه.

فور معرفتك بحملك، من الطبيعي أن يخطر في بالك العديد من الأسئلة حول بعض الأمور التي تقومين بها في حياتك وعن مدى تاثيرها على صحة الحمل والجنين. فماذا عن العلاقة الزوجية؟ هل يؤثر الجماع بأي شكلٍ من الأشكال على الجنين؟ أم لا علاقة بين الأمرين؟

الجماع خلال الفصل الأول من الحمل

جميعنا نعلم أن أعراض الأشهر الأولى من الحمل كثيرة إذ تعانين من الغثيان الصباحي الحاد والتعب والألم. صرحت نسبة كبيرة من النساء الى أنهن لم يشعرن برغبة في ممارسة الجماع خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل بسبب شعورهن بالغثيان الحاد والتعب. لكن إذا كنت تشعرين بخير ولا تعانين من أي تعب، إذاً عليك أن تعلمي أن الجماع لا يؤثر بأي شكل من الأشكال على الجنين إذ يكون محمياً بالسائل الأمنيوسي، الأمر الذي يؤكد عدم معاناة الجنين من أي التهابات أو مشاكل صحية.

لذلك، لطالما أنك بمزاج جيد ولا تشعرين بصحة غير جيدة، لا تفكري بالأمر مرتين. لا يجب أن يكون الجماع عائق خلال الفصل الأول من الحمل.

وضعيات الجماع المناسبة خلال الحمل

وفي حال قررت بممارسة العلاقة مع الزوج، عليك أن تعلمي أن الوضعية حيث يكون الرجل فوق المرأة غير مريحة خلال فترة الحمل. أما الوضعية المناسبة خلال هذه الفترة فتكون وضعية الملعقة حيث تكونين مستلقية على جانبك ويكون زوجك من الخلف. في هذه الحالة، يكون بطنك بعيداً عن الضغط وبالتالي تتمكنين من ممارسة الجماع من دون الشعور بأي خوف أو قلق.

وأخيراً، إذا كنت غير متأكدة حيال أي أمر معين، لا تترددي أبداً حيال استشارة الطبيب الذي يمكنه أن يجيبك على أي سؤال يخطر في بالك.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

إختبار: كيف سيكون حملي؟