cascia.salameh cascia.salameh 16-06-2014

عندما يبلغ طفلك السنة وثلاثة أشهر، لا بد من إعطائه الجرعة الرابعة من لقاح الشلل (الفموي طبعاً، الذي تحدثنا عنه في الجزء الأول:لقاح الطفل عند الولادة ) والجرعة الثانية من لقاح السحايا (الذي تطرقنا إليه في الجزء الرابع: لقاح الطفل بعمر الستة أشهر ). يُضاف إلى هذين اللقاحين، لقاح الخانوق والكزاز والشاهوق DTP الذي من شأنه أن يقوّي مناعة طفلك ويقيها من مخاطر الإصابة بالخانوق (الذي يصيب الجزء العلوي من الجهاز التنفسي والقصبة الهوائية) والكزاز (الذي ينتج عن تلوث الجروح بالجراثيم) والشاهوق أو السعال الديكي (الذي هو عبارة عن التهاب تنفسي جرثومي يسبّب تشنجات سعال حادة). لا يُشكل اللقاح الثلاثي أي خطر على الطفل إلا في حال كان يعاني من حساسية معينة تجاه اللقاح، أو في حال كان مصاباً بالتهاب في الدماغ، أو في حال ظهرت لديه عوارض اختلاج في وقت سابق. والجدير بالذكر أنّ أعراضاً جانبيةً قد تظهر على الطفل في اليوم التالي للتطعيم، ولكن هذه الأعراض على غرار قلة الحيوية والبكاء بين الحين والآخر وارتفاع درجة الحرارة واحمرار وألم عند موضع الحقن تبقى بسيطة مقارنةً مع الميل الشديد للنوم وهزة الحيط جراء ارتفاع الحرارة والإعياء والشحوب التي يمكن أن تحدث في حالات نادرة.

ias

الأمومة والطفل الأم والطفل التطعيم الطفل في عمر السنة صحة الطفل

مقالات ذات صلة

تابعينا على