كيف أعرف أنّ طفلي قد شبع من الرضاعة وهو نائم؟

كيف اعرف ان طفلي قد شبع من الرضاعة وهو نائم

من الطبيعي جداً ألّا تتعرفي على حركات جسد طفلك الرضيع لاسيّما إذا كانت هذه تجربتك الأولى في الحمل والإنجاب والرضاعة الطبيعية. ولعلّ أكثر ما يثير قلقك خلال الأشهر الأولى بعد الولادة هي فكرة نوم طفلك وهو لا يزال جائعاً بعد الرضاعة. ولكن، يبدو أنّ معرفة ذلك ليست بالصعوبة التي تظنينها؛ فبمجرّد مراقبة قبضة يد طفلك، ستكتشفين ذلك!

تُعد قبضة يد الطفل الرضيع من أهمّ الدلالات على جوع طفلك أو شبعه سواء كان نائماً أو مستيقظاً. عند شعوره بالجوع، يميل الطفل الرضيع إلى إغلاق قبضة يده بإحكام مع تقريبها من وجهه. وفي حال نام وهو لا يزال جائعاً، تبقى قبضة يده مغلقة. ولكن، عندما يتناول الحليب، تبدأ علامات الراحة بالظهور أولاً على وجهه، ثمّ على كتفيه، وصولاً إلى قبضة يده التي يفتحها بالكامل.

القاعدة لا تطبق على الطفل الرضيع الذي تلاحظين أنه يفتقر للحيوية أو يواجه صعوبة في الإستيقاظ من النوم

في هذا السياق، يقول الكاتب والباحث آري براون أنّ إغلاق قبضة اليد هي حركة طبيعية لدى الأطفال حديثي الولادة لأنّهم لا يستطيعون بعد تحريك أيديهم وأصابعهم. ولكنّ القبضة المشدودة قد تكون دليلاً على توتّر الطفل أو جوعه.

إذا كنت تتساءلين عمّا إذا كان بإمكانك الإعتماد على قبضة يد طفلك لمعرفة ما إذا كان يشعر بالشبع أو الجوع، فالإجابة بشكلٍ عام هي نعم. ولكن، لكلّ قاعدةٍ استثناء؛ والأخير قد يتمثّل في الطفل الرضيع الذي تلاحظين أنه يفتقر للحيوية أويواجه صعوبة في الإستيقاظ من النوم. في مثل هذه الحال، ننصحك باستشارة الطبيب لمعرفة السبب ومعالجته في أقرب وقت.

يُذكر أنّ هناك علامات أخرى للجوع لدى الطفل الرضيع منها:

  • البكاء الهستيري الذي يبدأ بشكلٍ خافت ومتقطّع ليطول حدّة ويزيد مع مرور الوقت
  • تحريك الرأس من جهةٍ إلى أخرى

  • مص الإصبع، ورمي الرأس إلى الخلف مع تحريك جسمه ذهاباً وإياباً

أمّا بالنّسبة لعلامات الشبع فهي تشمل إقفال الفم وإدارة الوجه فور اقتراب الحليب أو حلمة الثدي منه، النوم، والإنشغال بأمور أخرى بدلاً من تناول الحليب.



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟