كيف تمنعين المشروبات الغازيّة من التأثير على أسنان طفلك؟

تُعتبر المشروبات الغازية اليوم أحد أبرز المصادر الغذائية تسبباً لتسوّس الأسنان في الكبار والصغار على حدٍّ سواء، ومردّ ذلك إلى غنى هذه المشروبات بالحوامض والأحماض السكرية التي تفتك بالميناء وتتسلّل إلى باطن السن فتتسبّب بتجويفه أو حتى بسقوطه كما في الحالات القصوى.

كيفية حماية اسنان الاطفال من اضرار المشروبات الغازية

وإن أردتِ حماية طفلكِ من أضرار الصودا والحفاظ على صحّة فمه وأسنانه، تنصحكِ "عائلتي" باتّباع الإرشادات المهمّة التالية:

  • خفّفي من معدل استهلاك طفلكِ اليومي للمشروبات الغازية، واستبدليها بأنواع أخرى من المشروبات كعصائر الفاكهة الطبيعية والحليب والماء.
  • عوّدي طفلكِ على استخدام القشّة عند استهلاكه الصودا أو المشروبات الغنية بالكافيين والسكر، للتخفيف من نسبة احتكاك هذه المواد بأسنانه الصغيرة.
  • أُطلبي من طفلكِ غسل فمه بالمياه بعد تناول المشروبات الغازية، وذلك من أجل إزالة الآثار الخفية التي يمكن أن تعلق في ميناء الأسنان وتعرّضها للحوامض مدةً طويلة.
  • علّمي طفلكِ أن ينتظر ساعةً كاملةً لينظّف أسنانه بالخيط والمعجون متى استهلك الصودا والمشروبات السكرية الأخرى.
  • إستعيني بمعجون أسنان غني بالفلوريد لتنظيف أسنان طفلك، إذ من المعروف عن هذه المادة قدرتها على تقوية الميناء ومحاربة التسوس ومشاكل الأسنان الأخرى.
  • إحرصي على اصطحاب طفلكِ في زيارةٍ روتينيةٍ إلى طبيب الأسنان حتى يُجري تنظيفاً شاملاً لأسنانه.

اقرأي أيضاً: اكتشفي الاضرار المصاحبة لتسوس اسنان الأطفال!



إختبار الشخصية

هل تظنين أنكِ تحمين طفلك كلياً من الجراثيم؟ إختبري تصرفاتكِ وستفاجئين بالنتيجة!