4 قوانين صارمة تجبر افراد العائلة الملكية البريطانية على التقيد بها!

قوانين صارمة تجبر افراد العائلة الملكية على التقيد بها

ما من أحد يمكنه تخطي القوانين والقواعد التي تفرضها البيئة او البلد الذي يعيش فيه، وهذا الأمر ندركه جميعنا. والعائلة الملكية البريطانية تشكل بيئة بحد ذاتها لأفرادها ولها أيضًا قوانينها وأنظمتها التي لا يمكن لأي فرد منها تخطيها حتى الملكة اليزابيت أحيانًا!

تعد معظم هذه الأنظمة والتشريعات الحازمة غريبة بعض الشيء ولكنها موروثة وتلزم كل فرد من العائلة الملكية بتطبيقها. فعلى سبيل المثال:

لا يمكن لأفراد العائلة الملكية التصويت: لا يحق لأفراد العائلة الملكية التصويت والإنتخاب لأنهم ببساطة قد يؤثرون على الرأي العام وبالتالي على نتائج التصويت التي قد لا تكون عادلة.

لا يجدر بهم السفر جميعهم لمسافات طويلة في الوقت نفسه: ويعود هذا التقليد القديم للغاية الى الخطر الذي يترافق مع السفر لذلك كان يفرض عليهم في السابق السفر منفردين الا أن الأمور قد اختلفت كثيرًا اليوم.

لا يمكن لعامة الشعب أن يلمسوا أفراد العائلة الملكية: أما هذا النظام فقد كان يطبق قديمًا وقد بدأ يزول في عهد الملكة اليزابيت وبخاصة مع الأميرة الراحلة ديانا التي عرفت بتواضعها وبقربها من الناس. وكذلك الأمر مع كيت ميدلتون والأمير وليام والذين لا يمتنعا عن مصافحة المشاهير او الشخصيات الأخرى.

لا يمكنهم تناول الطعام اذا كانت الملكة اليزابيت قد توقفت عن تناوله: وأخيرًا، على كل افراد العائلة الملكية احترام سلطة الملكة اليزابيت وجلالتها والقيام بكل ما تقوم به خطوة بخطوة فإذا توقفت عن تناول الطعام يتوقف الجميع معها!

للمزيد: الصور الأولى للأمير جورج وأخته الأميرة شارلوت