إضحكي لحياة أطول وصحّة أفضل!

الضحك

الضحك هو تعبير صريح عن الفرح والسعادة ومشاعر أخرى. ويعتبر أيضًا وجهًا من وجوه الإنسان والذي يحدّد سلوكه. للضحك فوائد صحّية جسدية، ذهنية وإجتماعية تعرّفي معنا عليها في هذا المقال:

لا تستطيعين دغدغة نفسكِ إلاّ في مكان واحد!

التخفيف من معدلات ضغط الدم: لقد أثبتت الدراسات أنّ للضحك علاقة وطيدة بالتخفيف من ضغط الدم وبالتالي في الوقاية من الأزمات والسكتات القلبية لذا تجاهلي كلّ ما يسبّب لك القلق والضغط النفسي وفكّري بأمور تضحكك أو إجلسي مع أشخاص ترتاحين وتضحكين معهم.

إزالة التوتر: يساعد الضحك على خفض معدّلات هرمون التوتّر الكورتيزول في جسمك ويمنحك شعورًا بالراحة والإسترخاء.

تعزيز جهاز المناعة: أثبتت الدراسات أيضًا أنّ الضحك يساهم في تفعيل جهاز المناعة وتقويته وفي إنتاج الأجسام المضادة للميكروبات فيه ما يجعلك أقلّ عرضة للرشح والسعال.

يساعدك على خسارة الوزن: الضحك هو نشاط رياضي كباقي الأنشطة، يساعد على حرق السعرات الحرارية ويسرّع عملية الأيض وحرق الدهون في جسمك لذا أضيفي إلى حميتك الغذائية القليل من الضحك ولن تكوني إلاّ سعيدة!

يشدّ عضلات المعدة: للضحك الفعالية نفسها التي تمنحك إياها التمارين الخاصّة بالمعدة لانها تساهم في شدّ هذه العضلات وفي خسارة الدهون الموجودة في هذه المنطقة.

التخفيف من الألم: لقد أثبتت الدراسات أنّ الضحك يساهم في التخفيف من الألم ليس عبر لهوك عن التفكير به بل يساعد على إنتاج جسمك لمادّة الأندورفين المسكّنة للألم.

تحسين المزاج: للضحك علاقة وطيدة بتحسين المزاج ومحاربة الإكتئاب وقد أصبح علاجًا معتمدًا في الكثير من البلدان للأمراض النفسية وللإكتئاب.

تحسين العلاقات: يقوّي الضحك العلاقة بين المرأة وزوجها إذ يساعد على حلّ المشكلات الزوجية المتأتّية من صخب الحياة اليومية العصرية. أما إذا كنت عازبة فلا تتواني عن الضحك لأنّه العنصر الأوّل الذي يجذب الرجل إلى المرأة. إقرأي أيضًا:ما هي أفضل طرق الاسترخاء؟



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!