عملية تجميل الأنف الأكثر انتشارا

عمليات تجميل

تُعد عملية تجميل الأنف من أكثر العمليات انتشارا في العالم، لكن أغلب النساء غير راضيات عن أنفهنّ بعد العملية وغالباَ ما يلجأن إلى إعادة إجرائها مرة ثانية أو أكثر، أو إلى ترميمه. عملية تكبير الثدي وآثارها الجانبية.

وتهدف عملية تجميل الأنف إلى تحسين شكله اذا كان قبيحا وجعله أكثر تناسقا مع باقي ملامح الوجه كما تُساعد هذه الجراحة في حل مشاكل التنفس.

لا يُمكن القيام بهذه الجراحة إلاّ بعد بلوغ 17عاما أي بعد اكتمال نمو العظام.

وهذه العملية هي دقيقة جدا يتم إجراءها تحت التخدير العام بالإضافة إلى التخدير الموضعي. وأحيانا تخدير موضعي مع منوّم، وتتراوح مدتها بين الساعة والساعة والنصف اذا لم تحدث بعض التعقيدات التي تؤول إلى زيادة مدتها.

وهناك عمليتان رئيسيتان لتجميل الأنف وهي:

العملية الاولى تتضمن تغيير الشكل الخارجي للأنف ، وربما تحريك وتعديل عظام الأنف وكحت أو استئصال جزء من غضروف الأنف وتعديل الجلد.

عملية تجميل الأنف الأكثر انتشارا

أما العملية الثانية فهي تصحيح الحاجز الأنفي وهي عملية علاجية أكثر منها تجميلية حيث يتم خلالها تصحيح انحراف الحاجز الأنفي وتوسيع ممرات الهواء لتسهيل عملية التنفس. وفي النهاية هذه الجراحة هي دقيقة جدا وتقوم وفقاً لشروط معينة يجب الالتزام بها للوصول إلى نتيجة مُرضية.

عملية تجميل الأنف الأكثر انتشارا

تعرّفي على شخصيتك من شكل أنفك.



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟