5 عبارات لا تقوليها للمرأة المرضعة!

عبارات لا يجب قولها للمرأة المرضعة

الرضاعة الطبيعية هي موضوع حساس لدى الكثيرات فالمرأة بخلاف حبها الكبير لطفلها، تكون حساسة للغاية في هذه الفترة فتشتعل مشاعرها تارةً وتهدأ تارة أخرى وذلك بفعل التقلّبات الهرمونية التي تسود طيلة فترة الحمل وتستمرّ حتى بعد الولادة وأثناء الرضاعة. وانطلاقًا من هنا، يجب التنبه جيدًا لكل كلمة تقال لها، وفيما يلي بعض العبارات التي لا يجدر بك قولها للمرأة المرضعة:

  • "ألم يأكل طفلك منذ برهة؟": لا يدرك المقربون من عائلة وأصدقاء أنّ الرضيع غالبًا ما يأكل كل 30 دقيقة فيسألون المرأة هذا السؤال ما يجعلها تنزعج من تكراره فهي لا تحب أنّ يتدخل أحد بشؤون طفلها وبخاصة في ما يتعلق بغذائه.
  • "ألا تقلقين من أن يترهل ثدييك من الرضاعة؟": إياك وأن تسألي أي امرأة مرضعة هذا السؤال لأنك ستمارسين عليها ضغطًا نفسيًا من دون أن تعلمي وبخاصة بعد الولادة إذ تكتئب المرأة من تغيّر جسمها وبفعل تقلّب الهرمونات لديها.

( للمزيد:خرافات وأقاويل حول الرضاعة! )

  • "ألا تظنين أنّه من الأفضل أن ترضعي في مكان آخر؟": إنّ هذه العبارة فظّة للغاية، فمن حق المرأة المرضعة إطعام طفلها أين ما تشاء وساعة ما تشاء وفي أي وقت يجوع رضيعها فيه.
  • "لم أرضع طفلي وهو بأفضل حال!": إنّ مسألة الرضاعة هي أمر شخصي ونسبيّ ولكل امرأة وجهة نظر فيه، لذا لا يمكنك قول هذه العبارة لأنّك ستحطمين اندفاع المرأة المرضعة وحماسها لإفادة طفلها.
  • "إلى متى سترضعين؟": تعتبر المرأة أنّ هذا الأمر يعنيها ويعني طفلها فحسب، وإلى متى سترضع أمر يعود لها وحدها ولا يخص أحدًا غيرها. لذلك تفادي التطرق إلى هذا الموضوع لكي لا تثيري انزعاجها.

إقرأي أيضًا: ما هي فوائد الرضاعة الطبيعية؟



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟