5 طرق لتشجعي طفلك على أن يكون أكثر أدباً

طرق تشجيع الطفل على الأدب

من منا لا تريد أن تربي طفلها على القيم الأخلاقية والسلوكيات الحميدة؟ مع الأدب يأتي الحب والإحترام. فكيف يُمكننا تشجيع أطفالنا على أن يكونوا أكثر أدباً؟

بعدما شاركناك بكيفية تعليم الطفل السلوك الجيّد بدءاً من عمر السنتين، إليك اليوم كيف تشجعينه على أن يكون أكثر أدباً!

علّمي طفلك الكلمات الذهبية في سن مبكرة

تتساءلين عن الكلمات الذهبية؟ إنّها ببساطة كلمات مثل "من فضلك"، "أنا آسف"، "شكراً"، "على الرحب والسعة"، و"عفواً". يُمكنك أن تُضيفي إليها أيضاً كلمات مثل"هل لي؟" أو "عذراً". إذا كنت تريدين تربية طفل مهذّب، فعليك تعليمه هذه الكلمات في سنٍّ مبكرة.

علّميه استخدام هذه الكلمات

بعد أن علمت طفلك الكلمات الذهبية، الخطوة التالية هي تعليمه كيفية استخدامها في حياته اليومية. ابدئي بتعليمهم أهمية هذه الكلمات ولماذا عليه استخدامها.

يتمتع الأطفال بقوة استيعاب عالية جدًا. فهم يتعلّمون من خلال ملاحظة تصرّفات المحيطين بهم وتقليدهم لا سيّما أفعال أهلهم؛ فالآباء هم المثل الأعلى للطفل والنموذج الذي يقتدون به. إذا كنت تريدين طفلك تعلّم استخدام هذه الكلمات، فعليك استخدامها بنفسك أمامه.

انتبهي لما تقولينه أمامه

بينما هناك كلمات ذهبية ترغبين في تعليهما لطفلك، هناك أخرى لا تريدين أن يتعلّمها طفلك. وكيف يُمكن لطفلك تعلّمها إذا كنت لا تستخدمينه أمامه؟ لذلك، من المهم جداً أن تنتبهي لكل كلمة أو عبارة تتفوهين بها أمام طفلك سواء كنت تتحدثين معه أو مع زوجك أو مع أي أحدٍ من أصدقائك. تذكّري أنّ طفلك الصغير أشبه بـ"ببغاء" يكرّر كل ما يُقال أمامه سواء كان جيّداً أو سيئاً.

علّميه التصرفات المهذبة

لا يكفي تعليم الطفل الكلمات والعبارات المهذبة، عليك أيضاً تعليمه بعض السلوكيات والتصرفات المهذبة مثل المشاركة (مشاركة الطعام أو الألعاب أو الكتب). عليك أيضاً أن تعلّميه أيضاً ألّا يبقي فمه مفتوحاً أثناء تناول الطعام.

بعض الأطفال يلعبون بأنوفهم في الأماكن العامة؛ عندما يضع طفلك إصبعه داخل أنفه، إشرحي له لماذا يُعد هذا السلوك خاطئاً وتجنبي الصراخ عليه.

علميه آداب اللغة

وأخيراً، علّمي طفلك آداب اللغة كي يستطيع التمييز بين الكلمات الجيّدة والكلمات البذيئة. بعض الأطفال يستخدمون كلمات بذيئة لمجرّد سماعها ومن دون معرفة معانيها. كيف تعلّمين طفلك آداب اللغة؟ من خلال التعليق على أفعالهم وكلماتهم؛ إذا استخدم طفلك الكلمات الذهبية، أثني عليه أمّا إذا تفوّه بكلمات بذيئة، فاخبريه بأنّه أخطأ.

والآن، إليك كيف تجعلين ابنك يعترف بخطئه!



إختبار الشخصية

إختبار: أجيبي على أسئلتنا وسنكشف أي أم جديدة أنت؟