رنا رنا 17-06-2014

أظهرت دراسة جديدة أن زيادة تناول الحوامل للفيتامين "بي 12" الموجود في شرائح اللحم والبيض والدجاج خلال الأشهر الأولى من الحمل تزيد أرجحية إنجابهن لطفل هادئ وقنوع. وأفاد موقع "ذا مد غورو" العلمي الأميركي أن باحثين هولنديين وجدوا أن أرجحية إنجاب طفل هادئ وقنوع تزيد ثلاث مرات لدى النساء اللواتي يتمتعن بمعدلات عالية من الفيتامين "بي 12" خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل. إلا أن الحوامل اللواتي يعانين من معدلات منخفضة من الفيتامين المذكور في أوائل فترة الحمل أكثر عرضة لإنجاب أطفال يبكون 3 ساعات على الأقل يومياً. ومن المعروف أن الفيتامين "بي 12" يلعب دوراً هاماً في نمو دماغ وجهاز الأجنة العصبي وهو مهم أيضا لصحة الدم. ويعد اللحم الأحمر، والدجاج، ومنتجات الحليب، والكبد، والمحار أطعمة غنية بهذا الفيتامين. وتبين خلال الدراسة التي شملت أكثر من 4 آلاف إمرأة حامل في الأسبوع الثاني عشر من الحمل، أن قرابة 5% ممن عانين من انخفاض في معدلات الفيتامين "بي 12" خلال هذه الفترة من الحمل، إشتكين لاحقاً من كثافة بكاء مواليدهن، مقابل 1% ممن تمتعن بمعدلات عالية منه.

ias

الحمل غذاء الحامل

مقالات ذات صلة

تابعينا على