أسرة التحرير‬‎ أسرة التحرير‬‎ 16-06-2014

كثيرون هم من يصحون ليلاً حيث يغالب الأرق جفونهم ويصارعون للعودة إلىالنوم مرة أخرى بلا جدوى. ولكن الدواء الجديد "Intermezzo" الذي تمّ طرحه في الأسواق قد يكون الحل المناسب لهذه المشكلة. وافقت منظمة الغذاء والدواء الأميركية الـFDA، على استخدام هذا الدواء الذي يتميز بسرعة تأثيره، ويحتوي في تركيبه على جرعة قليلة من مادة Zolpidem، وهو التركيب نفسه للدواء المعروف باسمAmbien ذي الجرعة العالية. وسبق لـFDA ورفضت استخدام هذا الدواء الجديد مرتين، من منطلق أن الأشخاص الذين سيستخدمونه قد يصحون من نومهم ويحاولون قيادة السيارة قبل أن يزول تأثير الدواء بشكل كامل، خصوصًا أن الدراسة أكدت أنه يؤثر على حس القيادة بصورة خطيرة، وتختلف مدة التأثير من شخص الى آخر. لذا غيرت الشركة المصنعة التعليمات الملصقة على العلبة لتؤكد أن هذا الدواء لا يؤخذ إلا في حال كان الشخص سيحصل على أربع ساعات كاملة من فترة النوم المتبقية، كما كتب عليها أنه تُمنع عليه قيادة السيارة قبل مرور ساعة على استيقاظه من النوم، ومرور خمس ساعات على الأقل على تناول الدواء. ولوحظ أن هذه المادة الدوائية تزول من جسم الرجل أسرع بمرتين مما يحدث في جسم المرأة، ما جعل الشركة المنتجة توفره بجرعتين 3.5 ملغم للرجال، و1.75 ملغم للنساء، وتؤخذ مرة واحدة فقط أثناء الليل . يذكر أن هذا الدواء عبارة عن حبة توضع تحت اللسان ما يجعل تأثيره سريعا، وكغيره من المنومات لابد من التنبّه إلى أنه قد يقود إلى الادمان عليه في حال تمّ استخدامه بصورة عشوائية وخاطئة. أمّا التأثيرات الجانبية المسجلة، فتتلخص في القيام ببعض الأمور تحت تأثير المنوم منها تحضير الطعام أو تناوله، ممارسة الجنس، المشي أثناء النوم، قيادة السيارة، التحدث على الهاتف، وقد يصحو الشخص من دون أن يتذكر أنه قام بأي فعل من هذه الأفعال.

ias

الصحة اضطرابات النوم الصحة الشخصية

مقالات ذات صلة

تابعينا على