abir.akiki abir.akiki 01-08-2022

تسألين عن تأثير أنشطة الصيف على شخصية الطفل الصغير؟ تابعي قراءة هذه المقالة التي تحتوي على معلومات تهمّ كل أم.

ias

بعدما كشفنا لك عن 5 أنشطة صيفية تحافظ على نشاط طفلك الذهني، نكتب لك في هذه المقالة عن تأثير الأنشطة التي يقوم بها طفلك خلال الصيف على نمو شخصيته وتعليمه المهارات الحياتية المهمّة.

الأنشطة الصيفية تدعم شخصية الطفل

لمساعدتك في تحديد ما إذا كانت الأنشطة الصيفية مناسبة لطفلك، سنكشف لك عن الفوائد التي يمكن أن تتوقعي أن يكتسبها طفلك من خلال التمتّع في الصيف. تابعي القراءة!

1. تطور مهارات مدى الحياة

خلال المخيم الصيفي مثلًا، يشارك الطفل في مجموعة متنوعة من الأنشطة الجماعية، بحيث يطوّر مهارات القيادة، ومهارات اتصال أقوى عند تقسيم الأعمال المنزلية. ما يصبح الطفل قادر على اتخاذ القرار حيث يواجه التحديات ويتغلب على العقبات أثناء تجربة أنشطة جديدة ومثيرة.

2. تعزز الاستقلالية

خلال الأنشطة الصيفية، قد يكون الطفل بعيدًا عن والديه. هذا الوقت المستقل مهم في مساعدة طفلك على تنمية الشعور بالهوية. يتعلم طفلك أن يصبح أكثر اعتمادًا على الذات عندما يستكشف اهتماماته ويكتشف نقاط قوته وضعفه.

3. تعلّم طفلك المرونة

المرونة هي مهارة حياتية أساسية لأن المرونة تعني النهوض والمضي قدمًا بعد نكسة حتمية. وهذا ما يمكن أن تقدّمه الأنشطة الصيفيى، بحيث يتعلّم طفلك قيمة الجهد وتساعده على الإيمان بذاته وهو يتغلب على التحديات بعزم وصبر ودافع لتحقيق النجاح.

4. تعلّم طفلك احترام الاختلافات

في المخيم الصيفي وخلال الأنشطة الصيفية، سيتعلم طفلك العمل مع أطفال آخرين لتحقيق الأهداف المشتركة. أثناء الانخراط في مجموعة متنوعة من الأنشطة، سيكتسب طفلك التعرض لوجهات نظر وآراء مختلفة. سوف يتعلّم قبول عدم وجود نفس المنظور أو المعتقدات لدى كل شخص. سوف يتعلّم أيضًا أنه لتحقيق هدف مع الآخرين، أو للعيش واللعب في وئام، يجب عليه احترام الاختلافات والعمل معها.

5. تعطي طفلك إحساسًا بالهدف

سيشعر طفلك بارتباط أكبر بمجتمعه من خلال أنشطة الصيف مثل الغناء أو الرقص أو ممارسة الرياضة الخاصة بالأطفال. نتيجة لذلك، يكبر طفلك الصغير على تقدير المجتمع وقد يشعر بميل أكثر لإحداث تأثير إيجابي على العالم من حوله. إن الشعور الأكبر بالمجتمع يعلم الطفل أنه يمكنه إحداث فرق مهم. كما أن المشاركة المجتمعية تمنح طفلك شعورًا بالانتماء. وبالتالي يحارب الانتماء الشعور بالوحدة ويحسن الرفاهية العامة لطفلك الصغير.

أخيرًا، فوائد الأنشطة الصيفية لا حصر لها ويمكن أن تستمر مدى الحياة. لن يعود طفلك بعد نهار صيفي طويل باستقلالية أكبر وشعور أقوى بالهوية فحسب، بل سيطور أيضًا مهارات جديدة وتكوين صداقات جديدة وخلق ذكريات يعتز بها إلى الأبد.

الأمومة والطفل الأم والطفل نصائح الأم والطفل

مقالات ذات صلة

تابعينا على