أهم 7 مشاكل زوجية وطرق حلها بفن وذكاء

اهم 7 مشاكل زوجية وطرق حلها بفن وذكاء

ليس هناك من حياة زوجية تخلو من المشاكل والخلافات، ولكن طرق التعامل معها هو ما يقرب المسافة بين الزوجين أو يخلق هوّة كبيرة بينهما بحيث يصعب التخلص منها.

في هذا المقال، سنسلّط الضوء على أهم المشاكل الزوجية بالإضافة إلى طرق حلّها بفن وذكاء. فما رأيك في الإطلاع عليها بعد أن كشفنا لك مؤخراً عن مواصفات الزوجية المثالية؟

الملل والركود في الحياة الزوجية

ليس هناك ما يهدّد استمرارية الحياة الزوجية أكثر من الملل والروتين الذي يقتل الحب ويقود العلاقة إلى المجهول. وهنا، على الثنائي أن يميّز ما بين الروتين الإيجابي الذي يقوم على تخصيص وقتٍ للحوار وحلّ الخلافات الزوجية، وما بين الروتين السلبي الذي يعتمد مثلاً على تكرار الأمور نفسها كلّ يوم. لا تتردّدي في الإطلاع على علامات ملل وفتور العلاقة الزوجية.

غياب الإنسجام في العلاقة الحميمة

لا يُمكن لأحد إنكار أهمية العلاقة الحميمة في التأثير على سعادة الزوجية واستمرارية علاقتهما. وبالتالي، فإنّ غياب الإنسجام ما بين الشريكين في العلاقة الحميمة يشكّل واحدة من المشاكل التي قد تؤدي إلى الطلاق أو تسبب ربّما في لجوء أحد الطرفين إلى البحث عما يشبع شغفه خارج المنزل.

النكد والغيرة الزائدة

صحيحٌ أنّ الغيرة هي من علامات الحب إلّا أنّ تحولها إلى غيرة مرضية وترجمتها بالنكد قد تؤدي إلى النفور وربّما إلى مسافة كبيرة بين الزوجين؛ لا تنسي أنّ النّكد هو من بين أبرز الأمور التي تبعد الزوج عن زوجته.

انعدام الخصوصية وتدخل الأهل

كذلك، يُعد انعدام الخصوصية بين الزوجين مشكلة بحدّ ذاتها؛ فتدخّل الأهل في المشاكل التي تحصل بين الزوجين قد يؤدي إلى تفاقمها وتعقيدها ما يجعل الأمر أكثر سواءً.

الخيانة الزوجية

مما لا شكّ فيه أنّ الخيانة هي الكابوس الأسوأ في الحياة الزوجية والتي قد تنذر في نهايتها إذ قليلات هنّ من يتمكنّ من المسامحة وبدء صفحة جديدة مع الشريك.

المشاكل المادية

أظهرت أحدث الدراسات أنّ الوضع المادي للزوج يؤثر بشكلٍ كبير على الحياة الزوجية لا سيّما إذا كانت الزوجة غير قنوعة وتحمّل زوجها أكثر من طاقته.

كيفية حل المشاكل الزوجية بذكاء

  • الحفاظ على روتين إيجابي عبر تخصيص الوقت للحوار ولتمضية الوقت سوياً عبر المشاركة في الأنشطة التي تثير اهتمامكما.
  • عدم الخجل من التحدث عن الأمور التي تزعجكما في الفراش واتباع النصائح التي تساعد على تنشيط العلاقة الزوجية.
  • تجنب الحديث في المواضيع التي لا تتفقان عليها والتركيز على الأمور التي تقربكما من بعضكما البعض، بعيداً عن النكد.
  • الحرص على بقاء كل ما يحصل في المنزل داخله وعدم إشراك الأهل أو أي من الأصدقاء في المشاكل التي تحدث بينكما.
  • تجنب الغيرة الزائدة والتصرف بالطريقة التي تقربك منه بدلاً من إبعاده عنك ودفعه إلى البحث عن السعادة خارج المنزل.
  • الوعي لحقيقة أنّ الحياة الزوجية مشاركة والتضحية لتجاوز المشاكل المادية سوياً بدل من أن تصبح سبباً لطلاقكما.


إختبار الشخصية

إختبار: 6 أسئلة تكشف كم تدوم علاقتك بشريكك!‎