5 امور محرجة يجبر كل رضيع والدته على القيام بها!

امور محرجة يجبر كل رضيع والدته على القيام بها

الفترة الأولى التي تلي ولادة الطفل مسيرة شاقة وطريفة وجميلة في الوقت عينه. وإن كانت المرة الأولى التي تعيشين فيها هذه المشاعر وتختبرين الأمومة ام المرة العاشرة فثمة أمور لا يمكنك التحكم بها أبدًا ولن تفيدك خبرتك في تلافيها حتى، ومن بين هذه الأمور التي نتكلم عنها المواقف والتصرفات المحرجة التي يجبرك طفلك الرضيع على القيام بها والتي سنعرضها لك في ما يلي:

الرقص والغناء في الأماكن العامة: قد يظنك البعض للوهلة الأولى مجنونة لكنك بالطبع لست كذلك، بل أنت أمّ تحاول تهدئة رضيعها الذي يبكي ويصرخ دون توقف بأي طريقة كانت. نعم قد تخجلين من هذه التصرفات لكنك لن تتوقفي عن القيام بها حتى يهدأ طفلك!

ماذا عن الرضاعة؟: نعم قد ترددين مرارًا أنك لا تحبين إرضاع طفلك في الأماكن العامة وأمام أي أحد. لكنك في الواقع وعندما تضطرين الى ذلك وسط بكاء رضيعك الجائع فلن تفكري حتى ما إذا كنت تحبين هذا الأمر أم لا!

التجول بثياب متسخة: هل فكرت يومًا بالتجول في المول مثلًا بثياب متسخة؟ نعم سترين نفسك تتجولين برفقة طفلك وبين المئات من الناس وبقعة كبيرة من الحليب تغطي قميصك بأكملها!

التجسس على المربية: من الطبيعي أن تحاولي الإطمئنان على طفلك من المربية التي لجأت الى مساعدتها في الفترة الأولى لإستعانتك بها، لكن ماذا لو اكتشفت أنك تتجسسين عليها؟ لن تُحسدي على هذا الموقف أبدًا.

مناداة الجميع بإسمه: وأخيرًا، ليس غريبًا أن تنادي زوجك، شقيقتك ام جارتك وكل من حولك بإسم رضيعك ليس في الفترة الأولى فحسب بل على مدار الشهور وحتى السنوات!

إقرأي أيضًا: 4 امور غير متوقعة ستحدث معك في ليلة طفلك الأولى في المنزل!



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟