ما هي فوائد المشي في الشهر الثامن؟

المشي في الشهر الثامن

يعتبر المشي من أهم التمارين الرياضية التي يمكن أن تقوم بها المرأة خلال مرحلة الحمل. يعتبر المشي الحل الأمثل لتتأكد الحامل من أنها تحصل على التمارين التي تحتاجها خلال هذه الفترة. فما هي فوائد المشي في الشهر الثامن؟

يمكن للمشي أن يخفّض من الألم التي غالبًا ما تشعر به المرأة خلال الفصل الثالث من الحمل والتي تتضمن الشعور بالآلام في الظهر. كما يمكن للمشي أن يحسّن من نوعية النوم خلال الليل ويعزّز مزاجها ويساعد على تجنّب العديد من المضاعفات التي قد تعاني منها المرأة مثل سكري الحمل وتسمّم الحمل.

إضافةً إلى ذلك، يجب على المرأة الحامل البدء بالمشي لمدة 10 دقائق يومياً إلى أن تصل لساعة في اليوم مع بدء الشهر التاسع. فيؤثر المشي خلال هذه الفترة كثيرًا على مرونة جسم المرأة الحامل.

وتشير العديد من الدراسات إلى أن المشي بدءًا من الشهر الثامن يسهّل عملية الولادة في شكل واضح.

وعلى رغم من تعدد فوائد المشي خلال هذه الفترة إلا أنه تنصح المرأة بتجنّب المشي على الطرقات الوعرة التي يمكن أن تفقد المرأة توازنها. وغالبًا ما تنصح الحامل بعدم ممارسة الرياضة خلال الشهر السابع إذ إن ذلك يمكنه أن يؤدي الى الولادة المبكرة ( اضغطي على هذا الرابط لتكتشفي أعراض الولادة المبكرة: الولادة المبكرة: علاماتها )

.

أخيرًا، يجب على الحامل استشارة طبيبها المعالج في حال شعرت بأي ألم في ظهرها خلال ممارستها رياضة المشي.

إقرئي المزيد: سلبيات الرياضة العنيفة اثناء الحمل



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟