علاج البلغم عند المواليد!

البلغم عند المواليد

البلغم هو مادة مخاطية تجد طريقها الى الفم نتيجة السعال من الرئتين أو من الشعب الهوائية.غالباً ما يكون البلغم ملوّث بالجراثيم والفطريات فهو الطريقة التي يعتمدها الجسم لابقاق مجاري الهواء سالكة ونظيفة.

يعتبر وجود البلغم عند المواليد من الأعراض الجانبية الأكثر شيوعاً التي تنتج عن إصابات أو امراض عديدة مثل الزكام أو النزلة البردية. ولكن استمرارها لفترة طويلة من الوقت ممكن أن يكون له تداعيات خطيرة على المولود، فقد يؤدي الى زيادة سعال الرضيع أو حتى الاختناق. لذلك، استشارة الطبيب في هذه الحالة هي ضرورية لضمان سلامة طفلك. أما الخطوات المنزلية التي يمكنها المساعدة في علاج البلغم عند المواليد فهي:

  • بخاخ الماء المالحة: هذه الطريقة تُعتمد للتخلّص من كمية المخاط التي تنزل من الأنف أو الممرات الأنفية الى الحلق. لتطبيقها، مددي طفلك على ظهره وضعي الرذاذ أو القطارة داخل واحدة من فتحات الأنف، واقطري نقطة أو نقطتين برفق ثم كرري العملية في الفتحة الثانية وتاكدي أن طفلك يتنفس بشكل سليم.
  • مرطبات الهواء: هذا النوع من المستحضرات الموجود في الصيدليات، يعمل على ترطيب الجو ويلطّف الهواء الداخلي للغرفة أو المنزل، مما يساعد طفلك على إخراج البلغم من خلال السعال.
  • الغذاء: من المهم الاستمرار باعطاء الطفل الكمية الكافية من الحليب التي يحتاجها، من خلال الحليب الصناعي أو الرضاعة، فيحصل جسمه بهذه الطريقة على الكمية اللازمة من السوائل.

لا تهملي مشكلة البلغم عند طفلك، واستشيري الطبيب في جميع الأحوال خصوصاً إذا ترافقت حالته مع ارتفاع في درجة حرارته أو وجود صوت في تنفسه. وتأكدي عزيزتي من مصدر البلغم من خلال وضع اذنك على صدره أو ظهره فهل يقتصر وصول البلغم على الأنف أم إنه يخرج من الصدر والرئتين؟ لا تتأخري في اخبار الطبيب عند وجود هذه المادة في الرئتين فقد يكون ذلك إنذار لوجود خطر على سلامة طفلك.



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟