أشهر 5 أكاذيب تقولها الامهات لبعضهنّ فهل تقولينها أنت أيضًا؟

اكاذيب تقولها الامهات لبعضهن

ما من أم لا ترى طفلها الأجمل والأذكى والأكثر تهذيبًا على الإطلاق، فالطفل هو السبب الذي تعيش كل أم من أجله وتكرّس حياتها في سبيل العناية به وحمايته.

ولأنها تراه الأفضل دائمًا، لا تغض الأم النظر على أخطاء طفلها وسيئاته فحسب بل تحاول دائمًا إظهاره بصورة مثالية امام الآخرين لذلك فهي تلجأ في الكثير من الأحيان الى قول بعض الأكاذيب البيضاء للأمهات الأخريات مثل:

أنا لا أصرخ على أطفالي أبدًا!

كم مرة سمعنا الأمهات يرددن هذه العبارة؟ تتباهى معظم الأمهات بأنهن لا يصرخن على أطفالهن البتة، سواء لأنهن لا يحتجن لذلك لأن اطفالهن منضبطين ام لأنهن لا يحبّذن هذا الأسلوب في التربية. وفي كلتا الحالتين لا شك في أنهن سيفقدن صوابهن في نهاية المطاف.. أليس كذلك؟

طفلي متفوق في دراسته!

طفلي متفوق في دراسته، طفلي لا يرسب، طفلي الأفضل في صفه.. عبارات تقولها كل الأمهات وبخاصة أمام بعضهنّ وفي كل مرة تتباهى فيها أم بنتائج طفلها الدراسية تأتيها الأم الأخرى لتقول لها طفلي متفوق أكثر من طفلك حتى لو لم يكن كذلك.

طفلي الرضيع ينام طيلة الليل!

جميعنا نعلم اضطربات النوم لدى الرضع واستيقاظ القسم الأكبر منهم في الليل، لكن بعض الأمهات يتباهين أمام الأخريات اللواتي يسهرن طيلة الليل بأن أطفالهن ينامون في الوقت الذي لا تكون فيه الحال كذلك.

طفلي لا يتناول الطعام في السيارة وأمام التلفاز!

وهذه الكذبة الأكثر شيوعًا بين الأمهات والتي لا تقولها النساء من دون تفكير حتى!

طفلي تكلم في عمر الـ5 أشهر...

طفلي تكلم في عمر الـ5 أشهر، كتب في عمر السنة ، عزف البيانو في عمر السنتين!!!! وهنا حدث ولا حرج فجميع الأمهات طبعًا يتباهين بذلك أمام الأمهات الأخريات سواء كان له أساسًا في الواقع ام لا.

وأنت عزيزتي هل قلت واحدة من هذه الأكاذيب سابقًا؟ شاركينا تجربتك مع الأمهات الأخريات كذلك في خانة التعليقات!

إقرأي أيضًا: 4 اكاذيب تقولينها لنفسك حان الوقت لكي تعترفي بها!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟