اعراض نقص فيتامين د النفسيه، تعرفي عليها الآن

اعراض نقص فيتامين د النفسيه

يعتبر الفيتامين د من الفيتامينات الأساسية التي يجب أن تتأكدي من الحصول عليها وذلك بسبب تمكنه من تأثيره بشكلٍ كبير على صحتك! لكن هل كنت تعلمين أنه بإمكانه أن يؤثر على الصحة النفسية أيضاً! قد لا يعلم الجميع هذه المعلومة إلا أن الأمر صحيحاً. لذلك، سنساعدك اليوم أكثر في هذا الموضوع من خلال تقديم ابرز اعراض نقص فيتامين د النفسيه.

تاثير نقص الفيتامين د على الصحة النفسية

عليك التأكد من حصولك على النسبة الكافية من الفيتامين د بشكلٍ يومي إذ يمكن أن يؤدي الى التالي:

  • معاناتك من مرض الإكتئاب.
  • المعاناة من مرض التصل اللويحي.
  • المعاناة من القلق والتوتر.
  • عدم الرغبة في القيام بأي نشاط.
  • الشعور بحزم من دون وجود أي سبب أو مبرر لذلك.
  • عدم التمكن من التركيز على ما يدور من حولك.
  • الشعور بالإرتباك.
  • النسيان.

طرق زيادة مستوى الفيتامين د في الجسم

ومن أجل تجنب هذه المشكلة من الأصل، ننصحك بالإعتماد على الخطوات التالية من أجل تنظيم مستوى الفيتامين د في الجسم:

  • التعرض لأشعة الشمس: ومن الطبيعي أن تكون قد سمعت بهذه النصيحة آلاف المرات. تأكدي من الخروج قليلاً وتعريض البشرة لأشعة الشمس إذ تعتبر من أهم مصادر الفيتامين د.
  • إضافة الأطعمة التي تحتوي على الفيتامين د الى نظامك الغذائي الصحي: عليك التأكد من القيام ببعض التعديلان على نظامك الغذائي والتأكد من إضافة الأطعمة التي تحتوي على الفيتامين د ومن بينها السمك ومشتقات الألبان والأجبان وصفار البيض وحليب الصويا وعصير البرتقال.
  • مكملات الفيتامين د: تتعدد الحبوب التي يمكنك استخدامها بهدف تحسين مستوى الفيتامين د في الجسم إلا أنه يفضل الحصول على موافقة الطبيب أولاً للتأكد أنها مناسبة لك.

ما هي الكمية التي يجب أن تحصلي عليها؟

ومن أجل التجنب من المعاناة من نقص في مستوى الفيتامين د، عليك التأكد من الحصول على ما بين الـ400 والـ800 وحدة وطنية من الفيتامين د في اليوم. وهذا الرقم قد يتغير حسب طبيعة الجسم وفي حال لم تتمكني من التعرض لأشعة الشمس، إذاً سيتوجب عليك من زيادة هذا العدد.

وأخيراً، يفضل زيارة الطبيب بشكلٍ روتيني والخضوع للفحوصات للتأكد أن صحتك جيدة وأنك لا تعانين من أي مشاكل صحية.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!