5 أخطاء ترتكبها الأم قد تجعل طفلها صعب الإرضاء في تناول الطعام

اخطاء قد تجعل طفلها صعب الإرضاء في تناول الطعام

هناك الكثير من الأمور التي يقوم بها الأهل ظناّ منهم أنّهم يفيدون أطفالهم، بينما الواقع هو العكس، فقد يتسببون مثلاً في جعل الطفل صعب الإرضاء في تناول الطعام!

بعد أن كشفنا عن الأخطاء التي تمنع الطفل من النوم في الليل، إليك اليوم الأخطاء التي تجعله انتقائياً في ما يتعلق الأمر بتناول الطعام.

إجبار الطفل على تناول الطعام

تعتقد بعض الأمهات أنّه من خلال الضغط على الطفل كي يتناول طعامه، فهي تضمن حصوله على العناصر الغذائية التي يحتاجها لنموه الصحي والسليم. ولكنها، لا تعلم أنها بهذه الطريقة، تولّد لديه مشاعر سلبية تجاه أوقات تناول وجبات الطعام، كما تجعله يخشى من تجربة مذاقات جديدة أو مختلفة.

عدم تقديم نموذج جيد للأكل الصحي أمام الطفل

كيف يُمكن لطفلك أن يتناول جميع أنواع الأطعمة إذا تذمّرت يوماً من أكلةٍ معينة أمامه؟ لا تنسي أنّ الطفل يشاهدك، يراقبك، ويتعلّم من خلال تقليدك! لذلك، أوّل ما عليك فعله هو تقديم نموذج جيّدة للأكل الصحي حيث يشاهدك طفلك وأنت تتناولين مختلف أنواع الأطعمة ومن دون أي تذمّر.

إغراء الأطفال بالحلوى

"إذا تناولت طبقك كاملاً، فهناك مفاجأة بانتظارك"، واحذري ما المفاجأة؟! إمّا الشوكولاتة أو السكريات؟! إنّ إغراء الأطفال بالحلوى لا ينمي لديهم النظام الغذائي غير الصحي فحسب بل يجعلهم أكثر صعوبة في الإرضاء عند تناول الطعام. وتوقعي ألا يتناولوا أي نوعٍ من الطعام إذا لم يكن هناك من حلوى في انتظارهم!

تحضير وجبة منفصلة للطفل صعب الإرضاء

خوفاً من ألا يحصل الطفل على الأغذية الضرورية لنموه، تعمد بعض الأمهات إلى تحضير وجبات وأطعمة مختلفة. ولكن، ما لا يدركنه هو أنّهن بهذه الطريقة، يجعلن الطفل أكثر انتقائية ولا يجرّب الأطعمة الجديدة. بدلاً من إعداد وجبات منفصلة، تأكدي من أن كل وجبة تحتوي على عنصر أو عنصرين يأكلهما كل فرد من أفراد الأسرة. إذا كان الدجاج والمعكرونة من الأطعمة التي يتناولها الجميع، فنصحك بتجربة تقديم الدجاج والمعكرونة مع البروكلي أو الجزر.

تقديم كمية كبيرة من الطعام على طبق طفلك

ومن الأخطاء التي ترتكبها بعض الأمهات، تعبئة طبق الطفل بكمية كبيرة من الطعام ما يجعله يتعب بمجرّد رؤيته! بدلاً من ذلك، دعي طفلك يخدم نفسه؛ بهذه الطريقة، أنت تمنحينه الإستقلالية كما تجعلينه مرتاحاً أكثر عند تناول الطعام.

والآن، إليك كيف تتعاملين مع الطفل صعب المراس بحسب المعالجين النفسيين!



إختبار الشخصية

إختبار: أجيبي على أسئلتنا وسنكشف أي أم جديدة أنت؟