حيلة للكشف ما إن كان أنفكِ بحاجة إلى تجميل!

اختبار لكشف حاجة الأنف إلى عملية تجميل

هل تساءلتِ دائماً ما إن كنتِ تحتاجين فعلاً إلى عملية تجميل لأنفكِ، أو أنكِ بكل بساطة تركّزين على عيب غير ملحوظ في وجهكِ؟ لا تثقي دائماً بآراء من حولكِ، إذ نأتيكِ بحيلة بسيطة وسهلة بإمكانكِ تجربتها في ثوانٍ، تخوّلكِ إكتشاف ما إن كنتِ فعلاً بحاجة إلى تجميل لأنفكِ!

لست بحاجة لأي معدات خاصّة لإجراء هذا الإختبار البسيط، فكلّ ما تحتاجينه في هذا السياق هو إصبعكِ!

طريقة إجراء الإختبار:

إستعيني بالإصبع الثاني، أي السبابة، من يدكِ اليمني (أو اليسرى في حال كنتِ عسراء)، من خلال وضع طرفه العلوي على طرف أنفكِ، وقاعدته على ذقنكِ حسب الصورة التالية:

اختبار لكشف حاجة الأنف إلى عملية تجميل

تحليل نتيجة الإختبار:

في حال لامس إصبعكِ شفتيكِ، فهنيئاً لك؛ أنتِ على الأرجح لستِ بحاجة لتجميل أنفكِ. أمّا في حال لم يلامس إصبعكِ شفتيكِ، فأنتِ ربما تحتاجين لعملية تصغير أو رفع أنفكِ.

أسس الإختبار:

يعتمد هذا الإختبار البسيط بمبدئه على نظرية 3.1 ratio theory، والتي يعتمدها معظم أطباء التجميل، بحجة أن مقياس الجمال يقضي بوجود طرف الأنف، الشفتين، والذقن على خطّ واحد مستقيم.

الإستثنائات:

تجدر الإشارة إلى أنّ نتيجة الإختبار هذا لا تشمل حالات تجميل الأنف المتعلّقة بوجود عظمة زائدة أو نافرة وسط الأنف، بل تكشف حاجتكِ المحتملة لتجميل أنفكِ بسبب طوله أو إنحنائه الزائد عن اللزوم.

وعلى رغم أنّ هذا الإختبار إكتسب شعبية كبيرة لدى مطبّقيه، إلاّ أنّ دقته هي قابلة للشك، بسبب فشل بعض جميلات هوليوود فيه، على مثال أنجلينا جولي وفيكتوريا بيكهام.

إقرئي المزيد: 3 حيل ولا أسهل لإخفاء عيوب الأنف!



إختبار الشخصية

إختبار: أي أحمر شفاه أنتِ؟