مدربة الإتيكيت: بهذه الخطوات تعززين ثقتك بنفسك!

اتيكيت زيادة الثقة بالنفس

لا شك في أنّ ثقة المرأة بنفسها هي أقوى سلاح قادر على تغيير حياتها ومساعدتها على بلوغ أهدافها مهما كانت هذه الأخيرة صعبة. والسعادة الحقيقية هي عندما تتحكّم المرأة بشخصيتها وتستطيع تطويرها والإستمتاع بنجاحها لذلك لا بد أن تتحلّي سيدتي بثقة كبيرة في نفسك. وانطلاقًا من هنا اليك بعض النصائج الإتيكيتية التي تساعدك لبلوغ هذا الهدف في هذا المقال من عائلتي.

إهتمي بمظهرك الخارجي: أول خطوة عليك اتباعها عزيزتي لكي تقوّي ثقتك بنفسك هي الإهتمام بمظهرك الخارجي. وانطلاقًا من هنا، عليك الإهتمام بـ نظافتك الشخصية بدءًا من رائحة فمك ونظافة ملابسك وصولًا الى الإهتمام بأناقتك ورائحتك الجميلة وجمالك ولا يجب عليك اهمال هذه الأمور مهما كانت حالتك النفسية سيئة.

إهتمي بلغة جسدك: إحرصي على أن تكون لغة جسدك وتعبيراتك ملائمة. فمثلا الابتسامة والإيماء برأسك يدلان الى إصغائك للآخر. حافظي أيضًا على وقفة معتدلة، واحرصي على أن تكون خطواتك متّزنة، وسريعة. وأخيرًا، إمشي منتصبة القامة ومرفوعة الرأس.

لا تنسي إتيكيت الروح: كوني متفائلة ومرحة وابحثي عن الجانب المشرق من الأمور وحافظي طبعًا على مزاجك الإيجابي ومرحك مهما كانت الظروف صعبة وسيئة من حولك!

إهتمي بقاموس كلماتك: وأخيرًا، اعتمدي قاموسًا أنيقًا في تعاملك مع الآخرين وتجنّبي التطرق الى مواضيع حساسة معهم وابتعدي عن المواضيع السخيفة والساذجة. ولا تنسي ان تقرأي جيدًا وأن تجدّدي معارفك سيدتي لأن الثقافة ستمدّك بمواضيع مهمة لحوارات متنوعة، ما سيمكّنك من محاورة أي شخص في أي مناسبة!

إقرأي أيضًا: مدربة الإتيكيت: هكذا تتصرّف المرأة حديثة الولادة



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!