جنى عبدالله جنى عبدالله 13-11-2022
أم تضخ الحليب من الثدي

أتيناك بالمقال التالي مع عائلتي بأهم أمور جديدة عن ضخ الحليب كل أم عليها معرفتها وهذا كي تفيد رضيعها وتعزز صحته.

ias

 من المعروف والأمر المُثبت علميًا أن الرضاعة الطبيعية تحمل الكثير من الفوائد على الأم وطفلها، فهي تساعد في تكوين الرابط بينهما وتحمي حديثي الولادة من خطر التعرض للحساسية والأمراض. فحليب الثدي يوفر التغذية الكبيرة نظرًا لغناه بالفيتامينات والبروتينات والدهون التي تساعد في نمو طفلك.

يعتمد على طبيعة جسم الأم!

يمكن أن تُشكل الرضاعة الطبيعية تحديًا بالنسبة للأم الجديدة خصوصًا اذا كان رضيعها يتغذى فقط من حليبها وهي لا تستطيع إنتاج الكثير من الحليب دائمًا!

وهنا يأتي دور ضخ الحليب الذي تُعرفه Healthline على أنها تقنية “مصممة لتقليد التغذية العنقودية” ، والتي يمكن أن “تشجع الجسم على البدء في إنتاج المزيد من حليب الثدي”. فالتغذية العنقودية هي عندما يرغب الطفل في المزيد من الرضاعة كل بضع ساعات ؛ قد يكون لهذه الخلاصات مدة قصيرة. يُعتقد أن ضخ الطاقة يمكن أن يؤدي إلى نتائج مماثلة لأنه يساعد الأم على الضخ بشكل متكرر بحيث يزيد جسمها من إمداد الحليب بشكل طبيعي

ويتوضح هذه الصورة دليلًا تفصيليًا لزيادة إمداد الحليب عن طريق الضخ. وشرحت عملية مدتها 60 دقيقة ، يتعين خلالها على الأم الضخ لمدة 20 دقيقة بعد إرضاع الطفل مباشرة، يتبع ذلك استراحة لمدة 10 دقائق ، تحتاج خلالها إلى شرب الكثير من الماء. ثم ، هناك 10 دقائق من الضخ ، تليها 10 دقائق راحة و 10 دقائق أخرى من الضخ. يجب تكرار ذلك مرة واحدة على الأقل يوميًا لزيادة إدرار حليب الثدي.

وقد أوضح أحد الأطباء الذي قام بإجراء هذه الدراسة أن تقنية ضخ الحليب تعتمد على الجسم ، ولا توجد قواعد عامة لها. وقال: “في هذه التقنية ، يجب عليك ضخ حليب الثدي بشكل متكرر في فترات زمنية أقصر ، حتى يستجيب جسمك عن طريق تحفيز إنتاج حليب الثدي“.

ستعتمد مدة جلسة ضخ الطاقة على جسم الأم، قد ترى بعض النساء نتائج رائعة من خلال جلسات مدتها ساعة واحدة ، وقد يحتاج البعض الآخر إلى ساعتين يوميًا لمدة أسبوع لرؤية زيادة في الإنتاج. سيتعين عليك اتباع هذا الجدول الزمني لمدة أسبوع واحد على الأقل. فقد تبدأ بعض الأمهات في رؤية زيادة في إدرار حليب الثدي بعد أسبوع ؛ قال الدكتور كريشنا: “يجب على البعض ضخ الطاقة لبضعة أسابيع لرؤية التغييرات”

ومن هنا، إليك أهم الإرشادات لحفظ حليب الأم بأمان

الأمومة والطفل الأم والرضيع الرضاعة

مقالات ذات صلة

اعراض السكري عند الاطفال عمر 10 سنوات
السكري عوارض السكري عند الأطفال في عمر 10 سنوات، لا تهمليها!
معلومات يجب أن تعرفيها للحفاظ على صحة طفلك!
سرعة التنفس
الأمومة والطفل هل التنفس السريع عند الأطفال خطيرًا؟
كل ما يجب أن تعرفيه عن سرعة التنفس عند طفلك ومدى خطورته!
إكتئاب الحمل ونوع الجنين
الحالة النفسية للأم العلاقة بين إكتئاب الحمل ونوع الجنين
الرأي الطبي والعلمي!
كيفية تحميل منصة مدرستي وحل الواجبات المدرسية والاختبارات بحسب آخر تحديث
الأمومة والطفل كيفية تحميل منصة مدرستي وحل الواجبات المدرسية والاختبارات بحسب آخر تحديث
كل ما تودين من معرفته عن منصة مدرستي في هذا المقال...
 عادات العيد في المملكة التي يجب عدم التخلي عنها
عيد الفطر  عادات العيد في المملكة التي يجب عدم التخلي عنها
عادات تعكس الترابط بأبهى وأبهج صورة
رأس الطفل مستدير
الأمومة والطفل كيف أجعل رأس طفلي مستدير؟
خطوات بسيطة تساهم في تعديل شكل رأس طفلك!
انحراف العين للأطفال
الأمومة والطفل انحراف العين للأطفال: إليك أسبابه وطرق علاجه
اكتشفي أهمّ النصائح التي تساعدك على الحفاظ على صحة نظر طفلك!
صرير الأسنان
صحة الطفل ما هو سبب صرير الأسنان عند الأطفال أثناء النوم؟
أسباب بعضها طبيعية وأخرى أكثر خطورة!
إضافات بسيطة في غرف أطفالك تقرّبهم إلى رمضان
الأم والطفل إضافات بسيطة في غرف أطفالك تقرّبهم إلى رمضان
لمسات مرحة ومبتكرة ستجعل أطفالك يسعدون بقدوم شهر رمضان!
سحب فم الرضيع
الأمومة والطفل أضرار سحب الثدي من فم الرضيع: معلومات مهمة لكل أم!
هكذا تتعاملين مع سحب فم الرضيع من الثدي أثناء الرضاعة!
السعادة ليست ضرورية دوما
الأمومة والطفل السعادة ليست ضرورية دومًا! لماذا الحزن يفيد طفلك أحيانًا؟
المزيد من التفاصيل حول صحة الطفل النفسية التي تساهم في بناء شخصيته!
الطفل الخديج
الأمومة والطفل في اليوم العالمي للأطفال الخدج.. ٥ حقائق لم تعرفيها من قبل عنهم
طفلك ولد قبل أوانه؟ إليك كل ما يجب أن تعرفيه عنه!

تابعينا على