ما هي الاكلات التي ستساعد طفلك على المشي؟

اكلات تساعد الطفل على المشي

لأنّ المشي هو أحد أبرز معالم النمو التي يحققها الطفل في حياته وأهم خطواته باتجاه الاستقلالية، لم تتردد أسرة "عائلتي" في تخصيص مقالات سابقة عديدة عن متى يبدأ الطفل بالمشي وكيف تساعد الام طفلها على المشي ونصائح تسهّل خطوات الطفل الأولى.

وها هي اليوم تأخذ على عاتقها إعطاءك وكل الأمهات لمحة سريعة عن اكلات تساعد الطفل على المشي أو بالاحرى اطعمة تقوّي عظام رجليه وعضلاتهما حتى ينهضا به ويدعماه للوقوف والسير به من مرحلة الطفولة المبكرة إلى مرحلة الطفولة الدارجة، فتابعينا!

في خلال العام الأول من حياة طفلك، ستلحظين نموّه التدريجي وتطوّر قدراته منذ الحركات الارتكاسية البسيطة وحتى الوقوف والنهوض فالمشي.

وحتى تنمو رجليه بشكل سليم وتتطوّر قدراته الحركية بالشكل الصحيح، من الضروري أن تتيحي له فرصاً عديدة للتمدد والتحرك وتقوية عضلاته وتحسني اختيار الألعاب والأنشطة التي من شأنها أن تمهّد لهذا النوع من الفرص.

هذا طبعاً إلى جانب نظام غذائي صحي ومتوازن غني بمختلف أنواع المعادن والفيتامينات الضرورية لتقوية العظام وتحفيز نمو العضلات، وفي طليعتها: الكالسيوم والفيتامين د والبروتين، ويشتمل على:

  • بوريه الخضار المطهوة أو الفاكهة (مثال الجزر والبطاطس الحلوة والبروكولي والموز والأفوكادو والتوت).
  • النشويات، كبوريه البطاطس والباستا والأرز والخبز المصنع من القمح الكامل.
  • البروتين، على غرار الدجاج واللحوم غير الدهنية والسمك (كالحدوق والقدّ) والبيض (اعتباراً من الشهر الثاني عشر) والعدس المسلوق والمطحون وسواه من أنواع البقول.
  • المنتجات اللبنية من حليب (فورمولا مدعّم بالفيتامينات والحديد) وجبن ولبن.

وفي حال تأخر طفلك في محاولاته للمشي والاستقلال بحركته عن الشهر الثامن عشر رغم اهتمامك بغذائه وتمارينه اليومية، لا تترددي في استشارة الطبيب والأخذ برأيه.

اقرأي أيضاً: هل من الطبيعي أن يتأخر طفلي في المشي؟



إختبار الشخصية

إختبار: هل مولودي بخير؟