5 وجبات فطور صحية للأطفال في عمر 6 أشهر

5 وجبات فطور صحية للأطفال في عمر 6 أشهر

توصي منظمة الصحة العالمية الأم بإرضاع طفلها حتى 6 أشهر دون أي أطعمة أخرى، ولكن مع بلوغه 6 أشهر، يمكنها البدء في إدخال الأطعمة الصلبة إلى نظامه الغذائي.

وفي ما يلي، نقدّم أهم وجبات الفطور الصحية التي يُمكنك تقديمها لطفلك في عمر 6 أشهر، فما رأيك في الإطلاع عليها بعد أن شاركناك سابقاً ببرنامج غذائي للطفل خلال هذه المرحلة العمرية.

مهروس البازلاء

مهروس البازلاء

تشكل البازلاء مصدراً غنياً بفيتامينات أ، وج، بالإضافة إلى البروتين ومعادن مثل الحديد، الكالسيوم. إذا كان قشر البازلاء هو ما يجعل القوام أقل جاذبية لطفلك، فاحرصي على إزالته ليُصبح ناعمًا قدر الإمكان حتى يتمكن طفلك من بلعه بسهولة.

مهروس الموز

مهروس الموز

غالباً ما يُلقّب الموز بـ"الطعام المثالي"، نظراً لغناه بالبوتاسيوم والألياف. كما يُعرف بكونه أحد مضادات الحموضة الطبيعية وهو لطيف جداً على المعدة. ورغم أنّه يُعد من أفضل الأطعمة التي يُنصح بنقديمها للطفل في عمر 6 أشهر إلّا أنّه لا يجب الإفراط في تناوله إذ يُمكن أن يسبّب الإمساك.

مهروس الأفوكادو

مهروس الأفوكادو

يُعتبر مهروس الأفوكادو من أهم مصادر "الدهون لجيدة" التي تلعب دوراً بالغ الأهمية في نمو دماغ الطفل ونموّه الجسدي. ويبدو أنّ الملمس الكريمي للأفوكادو هو ما يجذب الأطفال إليه ويجعله من الأطعمة المفضلة لديهم.

مهروس الجزر

مهروس الجزر

يُعد الجزر مقدمة رائعة للأطعمة الصلبة في غذاء الطفل، والسبب يعود إلى مذاقه الحلو الطبيعي وقوامه الناعم. ويقدّم مهروس الجزر لطفلك مضادات الأكسدة بيتا كاروتين وفيتامين أ المهم جداً لنموه وتطوره.

مهروس البطاطا الحلوة المخبوزة

مهروس البطاطا المخبوزة

تُعرف البطاطا الحلوة بغناها بالفيتامينات ومضادات الأكسدة والألياف التي يحتاجها طفلك من أجل نموّه الصحي والسليم. يشكّل مهروس البطاطا الحلوة مع القليل من الماء أو حليب الرضاعة الطبيعية إحدى أفضل وجبات الفطور الصحية لطفلك.

والآن، إليك الوصفات المغذية للطفل من عمر 6 حتى 9 أشهر!