هل يجوز ممارسة الرياضة في رمضان؟

هل يجوز ممارسة الرياضة في رمضان

غالبًا ما ترغب المرأة في الحفاظ على صحتها ورشاقة جسمها من خلال اتباعها نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية. لكنك الآن دخلت فترة الصوم، فهل يجوز ممارسة التمارين الرياضية خلال النهار، أم يجب عليك الإنتظار لحين الإفطار أولًا؟

في حين أنه يقول البعض أن ممارسة التمارين الرياضية خلال النهار أمر ممنوع إلا أنه يقول البعض الآخر إلى أنه لا ضرر في ممارستها في هذه الفترة، فأي من هذه الأقاويل صحيحة؟

يسمح القانون الإسلامي عادةً بممارسة التمارين الرياضية خلال فترة رمضان. لكن في حال كان هذا الأمر يؤدي إلى شعور المرأة بالتعب والإرهاق ويمنعها عن الصلاة لاحقًا، يجب عليها تأجيل هذه التمارين لفترة لاحقة إذ لن تكون تمارس إحدى الأفعال الفاضلة من شهر رمضان.

لكن في حال لم تكن ستؤثر الرياضة في أي شكلٍ من الأشكال على صحة المرأة أو على طريقة تأدية واجباتها الدينية خلال هذه الفترة، فليس هناك أي سبب يمنعها عن ممارسة التمارين خلال النهار.

لكن ننصحك بالإعتماد على الأمور التالية في حال قرارك بممارسة الرياضة خلال شهر رمضان:

  • تجنّب ممارسة التمارين التي تتطلّب جهدًا كبيرًا خصوصًا إن كان الطقس حارًا إذ يؤدي هذا الأمر إلى خسارة الجسم نسبة كبيرة من السوائل.
  • ممارسة التمارين قبل ساعتين أو ثلاث ساعات من الإفطار.
  • ممارسة الرياضة في غرفة تمت تهوئتها بشكلٍ جيد، بعيدًا من التلوث والشوارع المزدحمة.

هذا وعليك التأكد من عدم تمضية نهارك وأنت تمارسين الرياضة وتذكّر المعنى الحقيقي وراء هذا العيد المبارك.

إقرئي أيضًا: هل الاستفراغ يبطل الصيام؟



إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ قدوة حسنة لأطفالك في الغذاء السليم؟