هل يؤثّر الحمل على سلامة النظر؟

هل يؤثّر الحمل على سلامة النظر؟

هل تساءلتِ يومًا ما إذا كان الحمل يؤثّر على سلامة نظركِ؟ في الواقع، إنّ غالبية الدراسات تؤكّد أنّ النظر يتأثّر عندما تكون المرأة حاملاً. إنّ التغيرات التي تحدث في الهرمونات واحتباس السوائل والدورة الدموية تجتمع كلّها لتؤثّر على نظركِ أيتها الأمّ في فترة الحمل . قد يسبّب احتباس الماء في جسم المرأة على سبيل المثال التواءً طفيفًا في قرنية العين. لذلك من المستحسن ألا تقوم المرأة الحامل بعملية جراحة العيون بواسطة الليزر أو تغيير العدسات اللاصقة في هذه الفترة. إذا عانيتِ تغيّرًا في النظر أثناء فترة حملكِ، فلا بد من أن يكون ذلك بصورة ضئيلة جدًا. إنّ معظم الأمهات اللواتي يلاحظن أي تغير على هذا المستوى، يعانين ضعفًا في النظر بالمقارنة مع الفترة التي سبقت الحمل. أما إن كنت ترتدين النظارات، فيُستبعَد أن تحتاجي الى تغيير الوصفة الطبية إلاّ إذا ما شعرت بتغيّر ملحوظ فيُنصح عندئذٍ التأكّد من الأمر وفحص عينيكِ. إنّ شراء نظارات جديدة في فترة الحمل ليس بالوقت الملائم نظرًا لتبدّل درجات الضعف ولكن لا تخافي رغم ذلك، فبعد أشهر عديدة من ولادة طفلك سيعود نظرك إلى سابق حاله. إقرئي المزيد إذا أردتِ أن تعلمي إن كان الكمبيوتر آمنًا أثناء الحمل



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟