هل يؤثر حجم العضو الذكري على الخصوبة؟

هل يؤثر حجم العضو الذكري على الخصوبة؟

سؤال يطرح نفسه كثيراً لدى الأزواج الذين يحاولون الإنجاب: هل العضو الذكري يؤثّر بأي شكل من الأشكال على الخصوبة والقدرة الإنجابيّة؟

وفي حين تتعدّد النظريات في هذا الخصوص وتختلف، يأتي الجواب العلمي بالنفي، ليؤكّد تماماً أنّ لا علاقة ما بين حجم العضو وقدرة الرجل على الإنجاب، كما لا ترابط ما بين الحجم وكميّة الحيوانات المنويّة لديه ونوعيتها، بإستثناء بعض الحالات المرضيّة الخاصّة.

للمزيد: هل يؤثّر حجم العضو الذكري على العلاقة الحميمة؟

ولكن أبعاد السؤال لا تتوقّف هنا، فبعض الأبحاث أشارت أخيرًا إلى أنّ هناك مقياسًا آخر قد يحدّد نسبة الخضوبة لدى الرجل، ألا وهو الـ AGD أو بالإنكليزيّة anogenital distance.

ما هو الـAGD؟

إنّه قياس المسافة ما بين الأعضاء التناسلية (أسفل الخصيتين) والفتحة الشرجية، ويبلغ معدّله الطبيعي لدى الرجل حوالي5.1 سنتيمترات. أشارت الأبحاث في هذا السياق إلى أنّ الرجال الذين يمتلكون AGD أقلّ من القياس المذكور سابقاً هم أقلّ خصوبة من غيرهم، في حين أنّ الذين يمتلكون AGD أكبر هم بطبيعة الحال ذو خصوبة عالية.

تجدر الأشارة إلى أنّ هذه الدراسات هي عرضة للنقض، وذلك لأنّ معظمها إستند الى عدد الحيونات المنوية لدى الشريحة المفحوصة وليس نوعيّتها، إذ إنّ عدداً من الباحثين لم يعطوا تأييدهم التام لهذه النظريّة... وحده العلم مع الوقت سيظهر لنا الحقيقة وراء ذلك!



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!