عبير عقيقي عبير عقيقي 20-10-2023
اليونيسيف تنشر نصائح التربية الذكية والصحية للأطفال

مصدر الصورة: Image by Freepik

ias

أشاركك في هذه المقالة ما نشرته اليونيسيف من نصائح لتتمكني من ضبط تصرفات طفلك بشكل إيجابي وصحّي بحسب المعايير العالمية لتربية الأطفال.

تصف اليونيسيف وضع الأهل بالصعب بحيث أنّه يأتي وقت لا يجد فيه الأهل أفضل السبل لتأديب طفلهم. سواء كانوا يتعاملون مع طفل صغير يصرخ أو مراهق غاضب. ويقول المعنون إنّه قد يكون من الصعب التحكم في أعصابهم، أي عن الأهل. في الواقع، لا أحد من الوالدين يرغب في أن يكون في مثل هذا الموقف، وخلاصة القول هي إنّ الصراخ والعنف الجسدي لا يساعدان أبدًا.

ولحسن الحظ، على حدّ إعلان اليونيسيف، هناك طرق أخرى أكثر فعالية وأحدها هو الانضباط الإيجابي. بعد استشارة لوسي كلوفر، أستاذة العمل الاجتماعي للطفل والأسرة بجامعة أكسفورد وأم لطفلين صغيرين، لاستكشاف كيف يمكن لهذا النهج أن يساعد الأهل على بناء علاقات إيجابية مع أطفالهم وتعليمهم مهارات مثل المسؤولية والتعاون والانضباط الذاتي، أتى الإعلان التالي من اليونيسيف.

تأثير الانضباط الإيجابي على الأطفال

تقول البروفسور كلوفر: “لا يريد الأهل أن يصرخوا أو يضربوا أطفالهم”، مُضيفةً “نحن نفعل ذلك لأننا نشعر بالتوتر ولا نرى طريقة أخرى”.
في السياق نفسه تُضيف البروفسور بالقول إنّ الدليل واضح. إنّ الصراخ والضرب ببساطة لا يجديان نفعًا ويمكن أن يضرّا أكثر مما ينفعا على المدى الطويل. فالصراخ والضرب المتكرر يمكن أن يؤثرا سلبًا على حياة الطفل بأكملها. يمكن أن يؤدي “الضغط السام” المستمر الذي يخلقه، إلى مجموعة من النتائج السلبية مثل زيادة فرص التسرّب من المدرسة، والاكتئاب، وتعاطي المخدرات، والانتحار، وأمراض القلب. لا تلجأي إلى عادات غير فعّالة في التربية لأنّها تجعل طفلك قلقًا ومترددًا.
تقول البروفيسور كلوفر: “الأمر أشبه بقول: هذا الدواء، لن يساعدك وسيمرضك”. “عندما نعلم أن شيئًا ما لا يعمل، فهذا سبب وجيه جدًا للبحث عن نهج مختلف.”
إليك التفاصيل العملية فيما يلي!

أساليب التربية الصحية

بدلًا من العقاب وما لا يجب فعله، يركّز نهج الانضباط الإيجابي على تطوير علاقة صحية بين الأهل والطفل وتحديد التوقّعات حول السلوك. أمّا الخبر السار لكل أم هو أن هذا الأمر مجرّب وناجح وهنا سُبل عملية للتطبيق:

1. خططي للحديث المنفرد

يعد اللقاء الفردي أمرًا مهمًا لبناء أي علاقة جيدة، وتحديدًا مع أطفالك. تقول البروفسور في هذا الإطار: “يمكن أن يكون 20 دقيقة في اليوم، أو حتى 5 دقائق” وتُضيف: “يمكنك الجمع بين ذلك وبين شيء مثل غسل الأطباق معًا أثناء غناء أغنية أو الدردشة أثناء نشر الغسيل”. “المهم حقًا هو أن تركّزي على طفلك”. لذلك، تقومين بإيقاف تشغيل جهاز التلفزيون، وإيقاف تشغيل الهاتف، وتنحنين إلى مستوى طفلك، حيث تكونين أنت وهو.

اليونيسيف تنشر نصائح التربية الذكية والصحية للأطفال
مصدر الصورة: Image by Freepik

2. إمدحي الإيجابيات

كأهل، غالبًا ما نركّز على سلوك أطفالنا السيّء ونكشف عنه. قد يقرأ الأطفال هذا كوسيلة لجذب انتباهك، وإدامة السلوك السيّء بدلًا من وضع حدّ له. في الحقيقة، ينمو الأطفال ويزدهرون بالثناء، فالثناء من الخطوات السهلة لتعديل سلوك الطفل. يجعلهم الأمر يشعرون بالحب والتميّز. لذيك، توصي البروفيسور كلوفر كل أمّ بالتالي: “احترسي عندما يفعل طفلك شيئًا جيدًا وامدحيه، حتى لو كان هذا الشيء مجرد لعب لمدة خمس دقائق مع إخوته”. “وهذا يمكن أن يشجع السلوك الجيد ويقلل من الحاجة إلى الانضباط”.

3. ضعي توقعات واضحة

تقول البروفيسور كلوفر: “إن إخبار طفلك بما تريدينه أن يفعله بالضبط هو أكثر فعالية بكثير من إخباره بما لا يجب عليه فعله”. وتُضيف: “عندما تطلبين من الطفل ألا يحدث فوضى، أو أن يكون جيدًا، فهو لا يفهم بالضرورة ما المطلوب منه”. بل على العكس، إنّ التعليمات الواضحة مثل “الرجاء التقاط جميع ألعابك ووضعها في الصندوق”، تحدّد توقعات واضحة وتزيد من احتمالية قيامه بتنفيذ ما تطلبينه.

4. اصرفي الانتباه بشكل خلّاق

عندما يواجه طفلك صعوبة، فإن تشتيت انتباهه بنشاط أكثر إيجابية يمكن أن يكون استراتيجية مفيدة، كما تقول البروفيسور كلوفر، وتُضيف:”عندما تصرفي طفلك نحو شيء آخر، عن طريق تغيير الموضوع، أو تقديم لعبة، أو قيادته إلى غرفة أخرى، أو الذهاب في نزهة على الأقدام، يمكنك تحويل طاقته بنجاح نحو السلوك الإيجابي”. وهذه الطريقة تعتبر من أفضل طرق تربية الاطفال عمر سنتين.

5. استخدمي العواقب الهادئة

يرتكز جزء من النمو على أن تعلّمي طفلك أنه إذا قام بشيء ما، فقد يحدث شيء ما نتيجة لذلك. إن تحديد هذا لطفلك هو عملية بسيطة تشجّع على السلوك الأفضل مع تعليمه المسؤولية.
امنحي طفلك فرصة لفعل الشيء الصحيح من خلال شرح عواقب سلوكه السيء. على سبيل المثال، إذا كنت تريدين أن يتوقّف طفلك عن الخربشة على الجدران، يمكنك أن تطلبي منه التوقف وإلا ستنهي وقت لعبه. وهذا يوفّر له تحذيرًا وفرصة لتغيير سلوكه. وفي حال لم يتوقّف، تابعي العواقب بهدوء ومن دون إظهار الغضب، وتُضيف البروفسور في هذا الإطار: “امنحي نفسك الفضل في ذلك، فالأمر ليس سهلًا!” إذا توقفوا، امنحيه الكثير من الثناء على ذلك، كما توصي البروفيسور كلوفر.

أخيرًا، يعدّ الثبات عاملًا أساسيًا في التربية الإيجابية، ولهذا السبب فإنّ متابعة العواقب أمر مهم. وكذلك جعلها واقعية. يمكنك أن تأخذي هاتف المراهق بعيدًا لمدة ساعة، ولكن قد يكون من الصعب متابعة أخذه منه لمدة أسبوع. لذا، اختاري العقاب الإيجابي الذي يعلّم طفلك والذي يمكن أن تلجأي إليه بشكل ثابت ومستمر.

الأمومة والطفل الأم والطفل التربية تربية الطفل نصائح الأم والطفل

مقالات ذات صلة

إكتئاب الحمل ونوع الجنين
الحالة النفسية للأم العلاقة بين إكتئاب الحمل ونوع الجنين
الرأي الطبي والعلمي!
السعادة ليست ضرورية دوما
الأمومة والطفل السعادة ليست ضرورية دومًا! لماذا الحزن يفيد طفلك أحيانًا؟
المزيد من التفاصيل حول صحة الطفل النفسية التي تساهم في بناء شخصيته!
سحب فم الرضيع
الأمومة والطفل أضرار سحب الثدي من فم الرضيع: معلومات مهمة لكل أم!
هكذا تتعاملين مع سحب فم الرضيع من الثدي أثناء الرضاعة!
سرعة التنفس
الأمومة والطفل هل التنفس السريع عند الأطفال خطيرًا؟
كل ما يجب أن تعرفيه عن سرعة التنفس عند طفلك ومدى خطورته!
رأس الطفل مستدير
الأمومة والطفل كيف أجعل رأس طفلي مستدير؟
خطوات بسيطة تساهم في تعديل شكل رأس طفلك!
اعراض السكري عند الاطفال عمر 10 سنوات
السكري عوارض السكري عند الأطفال في عمر 10 سنوات، لا تهمليها!
معلومات يجب أن تعرفيها للحفاظ على صحة طفلك!
متى يثبت راس الطفل
الأمومة والطفل متى يثبت رأس الطفل؟
قد يبدو لكِ موضوعًا عاديًا بينما هو مهم للغاية!
كيفية تحميل منصة مدرستي وحل الواجبات المدرسية والاختبارات بحسب آخر تحديث
الأمومة والطفل كيفية تحميل منصة مدرستي وحل الواجبات المدرسية والاختبارات بحسب آخر تحديث
كل ما تودين من معرفته عن منصة مدرستي في هذا المقال...
الطفل الخديج
الأمومة والطفل في اليوم العالمي للأطفال الخدج.. ٥ حقائق لم تعرفيها من قبل عنهم
طفلك ولد قبل أوانه؟ إليك كل ما يجب أن تعرفيه عنه!
دليل فعاليات عائلية لشهر نوفمبر ضمن موسم الرياض للاستمتاع بالعطلة لآخر قطرة
الأمومة والطفل دليل الفعاليات العائلية لشهر نوفمبر ضمن موسم الرياض للاستمتاع بالعطلة لآخر قطرة
6 مناطق لا تفوتي زيارتها بموسم الرياض في العطلة ودليل شامل عن الأنشطة والأسعار..
افضل مناديل مبلله للأطفال
الأمومة والطفل تعرّفي على أفضل مناديل مبللة للأطفال في مختلف المراحل العمرية
ما لا تعرفينه عن اختيار المناديل المبللة!
انحراف العين للأطفال
الأمومة والطفل انحراف العين للأطفال: إليك أسبابه وطرق علاجه
اكتشفي أهمّ النصائح التي تساعدك على الحفاظ على صحة نظر طفلك!

تابعينا على