jana.abdallah jana.abdallah 15-02-2022

ملكة إنكليزية لديها تسع أولاد و42 حفيدا تكره الأطفال والحمل هي الحكاية الصادمة والغير متوقعة التي سنكشف لك أهم وأبرز تفاصيلها في المقال التالي.

ias

وسط الدروس التي لقنتها إياها الأميرة ديانا عن حب الحياة والعائلة،إلا أن الملكة البريطانية فيكتوريا كان لها رأي آخر عن الأطفال، فكان من المعروف أن الملكة كانت تكره الحمل والأطفال رغم أنها رُزقت بتسعة! 

لهذا السبب رفضت الرضاعة الطبيعية!

أن تُرزق المرأة بتسعة أولاد في تلك الحقبة هو بمثابة مُعجزة ضخمة جدًا نظرًا لارتفاع معدل وفيات الأمهات أثناء الولادة خلال تلك الفترة، إلا أن الملكة إستطاعت أن تُحقق هذا الأمر وتنجب 9 أطفال وهم فيكتوريا، ألبرت إدوارد، أليس، ألفريد، هيلينا، آرثر، ليوبولد، بياتريس، لويز.

ورغم أنه كان لديها تسعة أبناء و 42 حفيدًا، و87 من أبناء الأحفاد، إلا أنها لم تنام الى جانب أطفالها أو تُغني لهم ومن الصادم أيضًا أنها كانت تمتنع عن ممارسة الرضاعة الطبيعية وكانت تعتبرها فكرة بدائية إلى حد ما ، مفادها أن العملية برمتها كانت مثيرة للاشمئزاز وحيوانية حيث قامت بتوظيف ممرضة لإطعام أطفالها.

ومن هنا، إكتشفي كيف تتصرف الأم الأميرة مع أولادها وما هو التصرّف البسيط لكيت ميدلتون مع أولادها الذي يجعلك أقرب الى أطفالك!

أخبار أخبار العالم

مقالات ذات صلة

تابعينا على