معلومات عن الكلوميد والحمل من اول شهر

معلومات عن الكلوميد والحمل من اول شهر

إذا كنت تبحثين عن أسرع طريقة للحمل، سنكشف لك معلومات عن الكلوميد والحمل من اول شهر. إذ يعتبر الكلوميد من أشهر الأدوية المساعدة في حدوث الحمل، لأنه يحتوي على هرمون الاستروجين الذي يقوّي البويضة ما يسمح بحدوث تبويض جيد بهدف زيادة فرص الحمل الطبيعي. تابعي القراءة للمزيد من المعلومات عن هذا الدواء.

تستخدم النساء، اللواتي يعانين من عدم انتظام الدورة الشهرية، دواء الكلوميد. كما يستخدم الكلوميد لتسهيل وتحفيز فرص الحمل، حيث تبدأ المرأة بتناول حبوب كلوميد منذ اليوم الثاني لنزول الدورة الشهرية ولمدة 5 أيام فقط.

يساهم دواء الكلوميد بحدوث حمل في الشهر الأول بعد المواظبة على تناوله بالشكل الصحيح، وبعد حساب كيفية سير فترة الإباضة. ولكن عادة ما ينصح الأطباء بتناول كلوميد لمدة شهرين متتالين، وفي حالة عدم حدوث حمل هنا يطلب الطبيب أن ترتاح المرأة لمدة شهر أو شهرين ثم تعود بتناول حبوب الكلوميد مرة أخرى وهكذا لمدة 6 أشهر متتالية، ولكن إذا لم يحدث حمل خلال هذه الفترة يجب أن يتم استبدال هذا المنشط بحقن منشطة للمبيض.

خطورة تناول حبوب الكلوميد دون استشارة الطبيب:

كأي دواء آخر، لا يمكنك تناول هذا الدواء من دون أخذ رأي طبيبك لعدم الوقوع في مخاطر أنت بغنى عنها كالتالي:

  • قد يتسبب بحدوث تكيسات المبيض وضغط على الأوعية الدموية للمبيض وحدوث زيادة في مستوى هرمونات الذكورة.
  • في حالة الاستمرار عليه لمدة طويلة بدون توصية من الطبيب، قد يتسبب في خسارة المبيض
  • انتفاخ في المبيض وتجمع السوائل في الجسم وصعوبة في التنفس ووجع شديد في منطقة الحوض وقد يزداد الأمر خطورة بوصول الماء إلى منطقة الرئة الأمر الذي قد يؤدي إلى الوفاة.

بما أننا نقدم لك نصائح عن الحمل لأن صحتك تهمنا، هل تعلمين ما هي فوائد حبوب اوميغا 3 للحامل؟



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟