أسرة التحرير‬‎ أسرة التحرير‬‎ 17-06-2014

في مقابلة خاصّة مععائلتييشرح لك سيدتي جراح السمنة العالمي بروفيسور كارل ميلروالرئيس السابق للرابطة العالمية لجراحة السمنة والبدانة، والرئيس الحالي للجمعية النمساوية لجراحة السمنة متى نلجأ إلى الجراحة لمحاربة السمنة لدى المراهقين؟

ias

-متى نلجأ إلى الجراحة لمحاربة السمنة لدى المراهقين؟ في حال عدم التجاوب مع العلاج التقليدي من ريجيم ورياضة، وعدم التجاوب مع الأدوية، وبعد أن نتأكد من أن السمنة ليستناتجة عن عامل وراثي في هذه الحال يمكننا أن نلجأ إلى عمليّة جراحيّة لمعالجة السمنة.

-ما هو العمر المطلوب ليتمكن المريض من الخضوع إلى هكذا جراحة ؟ التوصيات العلمية تشير إلى أنه من الضروريأن يكون عمر المريض بين 12 و 14 عاماً.

-من يقيّم ما إذا كان المريض أهلاً لهذه الجراحة ؟ هذا التقييم يتم على يد فريق طبي متكامل يتكون منطبيب نفسي، أخصائي تغذية، طبيب الأطفال والجراح المعالج.

* ما هو دور العائلة في هذا العلاج؟

على العائلة والمريض أن يتعاونا مع الفريق الطبي وأن يمتثلا إلى توصيات هذا الفريق في ما يتعلق بنمط حياة المريض وطريقة أكله بعد خضوعه إلى الجراحة، فمن المهم أن يعرفا أن الجراحة ليست حلاً سحرياً ولن تعطي نتيجة إذا لم يتقيّد المريض بالتوصيات.

* ما هي بعض هذه التوصيات؟ وفقاً لنوع العملية التي يخضع لها المريض، هناك بعض التوصيات الغذائية التي يجب اتباعها، مثلاً في أول أسبوع بعد العملية على المريض أن يأكل سوائل فقط، كما أنه بعد العملية ولمدى الحياة، على المريض أن يأكل وجبات صغيرة فقط، وفيبعض الحالات أيضاً ووفقاً لنوع العملية، على المريض أن يأخذ فيتامينات كمتممات لغذائه إذ إنّ بعض هذه الجراحات تؤثر على قدرة إمتصاص الجسم لليفتامينات الضرورية لجسم صحي ومتعافى.

الأمومة والطفل المراهقة صحة المراهق

مقالات ذات صلة

تابعينا على