rouba.y.hachem rouba.y.hachem 17-06-2014

حساسية القمح، أو المعروفة أيضاً بمرض السيلياك، هي حالة مرضية مزمنة تصيب الأمعاء الدقيقة وهي عبارة عن حساسية دائمة ضد بروتين الغلوتين الموجود في القمح، الشعير، والشوفان. ويصيب هذا المرض ملايين الأشخاص وتجدر الإشارة إلى أنّ عدداً كبيراً أيضاً قد لا يكون على علم بإصابته بهذا النوع من الحساسية وذلك لأنّ معظمهم لا يواجه أي أعراض واضحة. وعلى الرغم من أنّ الأعراض الأساسية لهذه الحالة تتمثّل بالإسهال أو الإمساك المزمن، الإنتفاخ وزيادة الغازات، ‏سرعة الإنفعال، ‏صعوبة إكتساب الوزن أو فقدانه، وفقر الدم الناتج من نقص الحديد، إلّا أنّ بعض العلامات الأخرى التي قد تجهلينها قد تكون إشارة هي أيضاً إلى إصابتك بحساسية القمح ومنها:

ias

*الصداع النصفي وآلام الرأس: من المعروف أنّ حساسيات الأطعمة تسبب الصداع النصفي وآلام الرأس، وحساسية القمح لا تختلف عن أنواع الحساسية هذه. وأظهرت دراسة حديثة أنّ 56% من الأشخاص الذين تم تشخيص إصابتهم بالصداع النصفي كانوا في الواقع مصابين بمرض السيلياك، وبعد إزالة الغلوتين من نظامهم الغذائي لاحظوا اختفاء الصداع.

كيف يعزّز الخبز الأسمر صحتك؟

*الإكتئاب: يمكن للغلوتين أن يعيق قدرة الجسم على امتصاص بعض العناصر الغذائية الحيوية مثل الفيتامينات B والحديد، فيتامين "د"، أحماض أوميغا 3 الدهنية والزنك، وهذه المغذيات ضرورية لصحة الدماغ والمزاج.

كيف تعالجين الحساسية الناتجة من الأطعمة؟

*آلام المفاصل: عند الإصابة بحساسية القمح يقوم الجهاز المناعي بمهاجمة الغلوتين وعندها من الممكن أن تتراكم المركبات المناعية في المفاصل ما يؤدي إلى التورم، الألم، والالتهاب. إن لاحظت إصابتك بهذه الأعراض فمن المفضّل أن تستشيري طبيبك للقيام بالفحوص اللازمة لتشخيص حالتك.

الصحة الحساسية الصحة الشخصية

مقالات ذات صلة

تابعينا على