لمَ من المفيد أن تبكي؟

البكاء قبل النوم | فوائد البكاء

لا مفرّ من ذرف الدموع في اللحظات الحزينة وحتّى السعيدة منها، وعلى الرغم من أنّ الأمر قد يكون محرجاً أو مؤلماً إلّا أنّ للبكاء فوائد جسدية ونفسية عديدة، لذلك فإنّه من المستحسن دائما أن تبكي عندما تشعرين برغبة للقيام بذلك. وإن لم تكن نصيحتنا مقنعة فإليك البراهين:

*يحمي البكاء عينيك من العوامل الضارّة: يحصل ذرف الدموع اللا إرادي عندما تتعرض العينان لعوامل مؤذية مثل الدخان أو الغبار. وما يجب عليك معرفته هو أنّ هذه الدموع ضرورية لحماية العينين من التهيّج والإحمرار.

*يعيد البكاء الترطيب للعينين: تبقي الدموع العينين والجفون مرطّبة ما يعزّز القدرة على البصر ويخفّض من جهة أخرى خطر الإصابة بأمراض العيون. كما تحتوي الدموع على الـ"Lysozyme" التي تحارب البكتيريا والفيروسات.

*يساهم البكاء في التخلّص من التوتّر والإجهاد: يخفّف البكاء من الآثار السلبية لاختلال التوازن الكيميائي والهرموني الذي قد يتسبّب به التوتّر والذي قد يؤدّي إلى ارتفاع ضغط الدم والإصابة بأمراض القلب. هذا بالإضافة إلى أنّ الدموع العاطفية تحفّز إطلاق هرمون الأندورفين الذي يعيد الصحة لجسمك.

*البكاء يحسّن المزاج: البكاء هو طريقة للتعامل مع الحزن، الأسى، الإحباط، والقلق وذلك لأنّه يخفّض مستوى المنغنيز في الجسم ما يقلّل من مستويات القلق، العصبية، والاضطراب العاطفي. من المستحسن دائماً الخضوع للعواطف ما إن نشعر بها، فكما سبق وقرأت على الرغم من الشعور بالإحراج من البكاء إلّا أنّك تخدمين بذلك صحتك النفسية والجسدية، لذا لا تتردّدي بذرف الدموع ما إن تدعو الحاجة لذلك.

إقرأي أيضاً: معنى البكاء في الحلم

تحليل الشخصية من نوع البكاء!



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!