لماذا يسرق الطفل؟

لماذا يسرق الطفل؟
title

لماذا يسرق الطفل؟

لماذا يسرق الطفل؟
title

لماذا يسرق الطفل؟

السرقة سلوك شائع لدى الأطفال إبتداء من عمر أربع سنوات، حيث أن الغالبية العظمى من الأطفال سرقوا مرة أو مرتين على الأقل خلال طفولتهم، علماً أن مفهوم السرقة لا يتكون عند الطفل قبل عمر السبع سنوات، وبالتالي لايصح وصف الطفل بأنه لص أو سارق قبل هذا العمر. والسرقة عند الأطفال ليست مرتبطة بالدوافع المادية، بل لها دوافع كثيرة ومختلفة، لذا، يجب فهم الدوافع في كل حالة، وفهم الغاية التى تحققها السرقة فى حياة كل طفل لإيجاد الحل المناسب للمشكلة، على سبيل المثال: قد يسرق الطفل بسبب الإحساس بالحرمان، فيسرق الطعام لأنه جائع، وقد يسرق لعب غيره لأنه محروم منها أو قد يسرق النقود لشراء هذه الأشياء، وقد يسرق الطفل تقليداً لبعض الزملاء فى المدرسة بدون أن يفهم عاقبة ما يفعل، وبعض السرقات المتكررة لدى الطفل قد تكون نتيجة الحرمان العاطفي، أو لتأكيد ذاته والسرقة في هذه الحالة تعني محاولة الطفل للتغلب على إحساسه الدائم بالفشل وعدم الثقة. ينبغي على الآباء أن يدركوا سبب سرقة الطفل، وعدم الإسراع الى عقابه، بل يستحسن في هذه السن أن يشرح الأباء للأطفال بعض المفاهيم العامة، مثل: الملكية الخاصة والعامة ،وإحترام الملكية العامة، وكذلك مفهوم المشاركة، وينصح أطباء الأطفال بأن يقوم الوالدان بما يلي عند اكتشافهم لجوء ابنهم إلى السرقة:

* إخبار الطفل بأن السرقة سلوك خاطئ.

* مساعدة الصغير على دفع أو رد المسروقات.

* التأكد من أن الطفل لا يستفيد من السرقة بأي طريقة من الطرق.

* توضيح أن هذا السلوك غير مقبول ضمن تقاليد الأسرة والمجتمع والدين.

* عند قيام الطفل بدفع أو إرجاع المسروقات، فلا ينبغي على الوالدين إثارة الموضوع مرة أخرى، وذلك من أجل مساعدة الطفل على بدء صفحة جديدة.

تعلمي كيف توقفين بكاء الطفل؟



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟