cascia.salameh cascia.salameh 17-06-2014

ما تأكلينه وتعيشينه يؤثّر في جسمك وفي مدى توازنه بين الحموضة والقلوية، وهذا التوازن مهم جداً كي تحافظي على صحتك وتشعري بأفضل حال. إليك في ما يلي 10 طرق تمنحك جسماً متوازناً:

ias

حلول بسيطة للتغلّب على حموضة المعدة

* تناولي الكثير من الفاكهة والخضار التي تتمتع بقوى عجائبية، سواء على شكل وجبات خفيفة بين الحصص الغذائية الأساسية أم على شكل سلطات مشكّلة ترافق أطباقك الرئيسية.

* احرصي على استهلاك الأطعمة القلوية (مثال القمح والفجل والبصل والكرنب والجزر والفلفل والبقدونس والبطيخ، إلخ) بنسبة 80% والأطعمة الحامضة (مثال عصير الفاكهة وصلصة البندورة، إلخ) بنسبة 20% يومياً.

* امضغي طعامك بشكلٍ جيدٍ. فاللعاب قلوي بطبيعته ويمكنك أن تنتجي منه معدل غالونين في اليوم.

* اشربي ليترين إلى ثلاثة ليترات من المياه الصافية يومياً. فالماء وحده كفيل بإزالة الشوائب الحامضة من جسمك.

* تنفّسي بشكلٍ جيدٍ ودعي الأكسيجين يدخل إلى أعماق جسمك فيخلّصه من الأحماض ويمنحه الطاقة.

* تجنّبي الأطعمة الجاهزة المحشوة بالمنكهات والألوان الصناعية والمواد الحافظة والكيمائية التي تحوي على درجة حموضة عالية.

* ابحثي عن طرق تبعث في نفسك الراحة والطمأنينة وتدعوك إلى الاسترخاء، على غرار التأمل والاستماع إلى الموسيقى والمشي.

* عوّدي نفسك على حبّ الشمس وضوئها ودللي نفسك بحرارتها ودفئها، من خلال التنزه في أحضان الطبيعة وفتح الستائر لإدخال الشمس إلى المنزل.

* نامي ما يكفي من الوقت لمنح جسمك السعادة والنشاط.

* لا تحرمي نفسك من الأطعمة الحامضة، فهي ليست سيئة وغير مفيدة، إنما وازني بينها وبين الأطعمة الأخرى القلوية.

كيف تتخلّص الحامل من الحموضة؟

الصحة الصحة الشخصية نصائح صحية

مقالات ذات صلة

تابعينا على