كيف تتعايشين مع حساسية حبوب اللقاح؟

حساسية حبوب اللقاح | نصائح صحية لتجنب حبوب لقاح النحل

ها قد بدأ موسم الربيع واصطحب معه غبار الطّلع الذي سيستهدف عينيك والجيوب الأنفية، فلا داعي بتذكيرك بأعراض حساسية حبوب اللقاح التي ستضرب صحتك وتخلّف وراءها عينين حمراوتين دامعتين، سيلان أنف وصفير عند التنفّس. ولكن إذا كان هذا هو حالك في العام الماضي فلمَ لا نجعله مختلفاً هذا العام؟ إليك بعض النصائح التي ستعلّمك كيفية التعايش مع موسم الربيع وحساسيته:

*إعرفي عدوّك: يصل عدد حبوب اللقاح إلى أعلى مستوياته ما بين الساعة الخامسة والعاشرة صباحاً وخاصة خلال أيام الطقس الجاف. لذا استعدّي! ما إن تلاحظي تساقط بعض الأمطار حتّى وإن كانت خفيفة جدّاً في هذا الوقت من السنة، اعلمي أنّه بعد ذلك سيكون الوقت المناسب لخروجك من المنزل دون التعرّض لمسبّبات الحساسية.

*إحذري الطقس المشمس بعد اليوم الغائم: أعيدي قراءة النقطة السابقة، إذ تكلّمنا في ما سبق عن الخروج بعد يوم ماطر ولكن تجنّبي الخروج من المنزل بعد يوم بطقس غائم وذلك لأنّ هذا الأخير يحفّز تراكم غبار الطّلع في الأزهار ما يعني إطلاقها بقوة ما إن تسطع الشمس.

تجنّبي أعراض الحساسية الموسمية بخطوات بسيطة!

*إقصدي الشاطئ: لا يزال بإمكانك الإستمتاع بالطبيعة حتّى في فصل الربيع، إذ في الوقت الذي ستواجهين أعراض الحساسية عند الذهاب إلى الحدائق، لمَ لا تقصدين الشاطئ للاستمتاع بنسيم ناعم بعيداً عن غبار الطّلع؟

*ضعي نظارات شمسية: تصرّفي كما لو كنت نجمة سينمائية وارتدي نظارات شمسية كبيرة الحجم للمساهمة في حماية عينيك من حبوب اللقاح.

*غطّي أنفك وفمك: تمنع أقنعة الوجه وصول غبار الطّلع إلى أنفك وفمك ما يحميك من الإصابة بأعراض الحساسية. لذلك استخدمي قناعاً لتغطية هذه المنطقة من الوجه أو اختاري وشاحاً مناسباً مع ملابسك وغطّي وجهك به.

*لا تنشري ملابسك خارجاً بعد غسلها:من منّا لا يحبّ وضع ملابسه تحت أشعة الشمس لتجفّ بعد غسلها؟ ما يجب عليك تذكّره هو أنّ غبار الطّلع يشاركك هذا الحب أيضاً، لذا لا تتركي ملابسك خارجاً بعد غسلها واحرصي على تجفيفها في مجففة الملابس أو داخل غرفتك المقفلة.

هذه هي انواع الحساسية التي لا شفاء منها

* إعتبري حيواناتك الأليفة كمركبات ناقلة لغبار الطّلع أيضاً: غبار الطّلع وفراء الحيوان ينجذبان لبعضهما البعض تماماً كالمغناطيس والمعادن. لذلك إمنعي دخول الحيوان إلى المنزل قبل أن يقوم أحدهم بتمشيط فرائه في الخارج أو تنظيفه بشكل جيّد.

*أتركي حذاءك خارجاً: من المستحسن ترك الحذاء خارج المنزل عند عودتك من نزهتك لأنّه قد يضمّ أيضاً غبار الطلّع الذي يحفّز أعراض الحساسية لديك.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!