كيف اتعامل مع مزاج طفلي المتقلب؟

كيفية التعامل مع تقلب المزاج لدى الاطفال

طفلك متقلب المزاج؟ تارة يضحك لك وتارة يغضب منك وتصرفاته هذه أيضًا تشمل تعامله مع أصدقائه وكل من حوله؟ يتطلب التعامل مع طفلك متقلب المزاج عناية خاصة بحيث عليك مراعاة بعض النقاط والتركيز عليها من أجل التخفيف من مزاجيته هذه. كيف تتعاملين مع مزاج طفلك المتقلب؟ الجواب في هذا المقال.

اكتشفي سبب تقلب مزاجه: أولًا، عليك فهم طفلك ومعرفة السبب في تقلب مزاجه بشكل دائم، عرّضيه لأكثر من موقف لكي تكتشفي الأمور التي تزعجه تحديدًا والأمور الأخرى التي تسعده لكي تعرفي كيف تتصرفين معه حينها.

أشعريه بأنك تتفهمينه وتشعرين به: طفلك أحيانًا لا يعرف كيف يعبر عن نفسه وعن مشاعره، عندما تشعرينه بأنك تتفهمينه سيشعر بالأمان مما سيسهل عليك التواصل مع طفلك بشكل جيد وبخاصة أثناء نوبات البكاء او الغضب.

أقضي وقتًا كبيرًا معه: مزاجيته هذه قد تكون نتيجة شعور طفلك بالوحدة وبعدم الإهتمام به، وانطلاقًا من هذه النقطة عليك قضاء وقت أكبر معه لكي يشعر بأنه ليس وحيدًا ويصبح أكثر توازنًا من الناحية العاطفية.

لا تقطعي لحظات فرحه: لا تعي كثيرات أهمية ترك الطفل يعيش اللحظات السعيدة بالكامل لأن قطع هذه اللحظات يؤدي الى تقلب مزاج الطفل، فمثلًا لدى عودته من اللعب سعيدًا لا تبدأي بتأنيبه والصراخ عليه لأنه قد وسخ ملابسه فهذا الأمر سيجعله أكثر تقلبًا.

أحيطيه بالعاطفة والحنان: وأخيرًا، طفلك يحتاج الى حبك وعاطفتك وهو أيضًا يحتاج لأن يسمع منك أنك تحبينه وانه أغلى انسان على قلبك فذلك سيخفف من تقلب مزاجه كثيرًا. إقرأي أيضًا: معلومات لا تضرك إذا عرفتها عن التعامل مع الطفل العصبي والعنيد!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟