كلمات تحب الزوجة سماعها من زوجها فقلها لها

كلمات تحب الزوجة سماعها من زوجها

بعد أن كشفنا سابقاً عن الكلمات التي يحب زوجك سماعها، حان الوقت اليوم ليعلم هو ما الذي تحبين أنت سماعه من عبارات تجعلك تشعرين كم أنت غالية بالنسبة له.

بعد "أحبك"، في ما يلي نكشف عن قائمة بالكلمات والعبارات التي تسعد قلب المرأة وتدفعها إلى تجديد الحياة الزوجية ما ينعكس إيجاباً على كلي الطرفين.

"أنا فخور بك"

ليس هناك ما يزعج المرأة أكثر من عدم تقدير زوجها لها ولجهودها وتعبها. لذلك، تُعد عبارة "أنا فخور بك" من العبارات التي تحتاج المرأة سماعها من زوجها خصوصاً وأنّ ذلك يشعرها بقيمتها بالنسبة له. هناك أيضاً تصرّفات أخرى تؤكد أنّ زوجك يحبك ويقدر كل جهودك، لا تتردّدي في الإطلاع عليها!

"أنت جميلة كيفما كنت"

من المعروف أنّ أمور كثيرة تتغير في حياة المرأة بعد الزواج ولا سيّما بعد الإنجاب بما فيها جسمها والوقت المُتاح لها كي تهتم بنفسها وتعتني بجمالها. وبالتالي، فسماعها لعبارة مثل "أنت جميلة كيفما كنت" يرفع من معنوياتها ويجعلها تشعر بحبّ زوجها ودعمه لها.

"شكراً"

رغم بساطتها، تعني كلمة "شكراً" الكثير بالنسبة للمرأة المتزوجة خصوصاً إذا سمعتها من زوجها؛ إذ يُشعرها ذلك بأنّ جهودها لم تذهب سدىً وبأنّ هناك من يرى ويقدّر التعب الذي تتعبه سواء في حياتها العائلية أو المهنية إذا كانت تعمل خارج المنزل. إليك أيضاً كيف تتعاملين مع الرجل الذي لا يقدر جهدك وتعبك.

"أنا آسف"

يواجه الرجال بمعظمهم صعوبة في الإعتذار أو قول عبارة "أنا آسف"؛ وقد كشفنا السبب العلمي وراء ذلك. ومع ذلك، فالمرأة تسعد كثيراً إذا بادر الرجل إلى مصالحتها عبر الإعتراف بخطئه وقول عبارة "أنا آسف" أو "عذراً". ولا بدّ لذلك من أن ينعكس بشكلٍ رائع على مسار العلاقة والحياة الزوجية.

"من فضلك"

كذلك، تحب المرأة سماع عبارة "من فضلك" قبل أي طلبٍ يطلبه منها زوجها حتى ولو كانت الكلفة مرفوعة بينهما؛ فذلك يشعرها باحترامه وحبّه الكبير لها الذي لم تتمكن من أن تمحوه سنوات الزواج.

"كم أنا محظوظ"

وأخيراً، هل هناك أجمل من هذه العبارة التي لا تسعد قلب المرأة فحسب بل تجعل الفراشات في معدتها وكأنّها تلتقي بزوجها للمرة الأولى؟!

والآن، إليك أبرز النصائح التي تساعد على تنشيط العلاقة الزوجية!



إختبار الشخصية

إختبار: ما هي الصفة التي يقولها عنكِ زوجكِ سراً؟