فوائد تناول الثوم على معدة خاوية

فوائد تناول الثوم على معدة فارغة

جرّبتِ العسل والحامض وحتى الشاي الأخضر على معدة خاوية، لكن هل فكرتِ بتجربة الثوم النيء على معدة خاوية؟

نعم، هذا صحيح، للثوم النيء خصائص طبية قد تعود على صحتكِ بفوائد جمّة إن استهلكتها يومياً على الريق. دعينا نُعرّفكِ فيما يلي على الأبرز بينها:

الثوم يُنظّف المعدة

للثوم القدرة على تنقية الجسم عموماً والمعدة خصوصاً من الملوّثات والبتكريا المضرّة، لاسيما إن استُهلك صباحاً على الريق.

الثوم يُشفي من الاضطرابات العصبيّة

تُؤكد بعض التقارير العلمية أنّ استهلاك الثوم بانتظام يُساعد في الشفاء من المشاكل الصحية ذات الصلة بالأعصاب، كم بالأحرى إن استهلك في الصباح وعلى معدة فارغة؟!

الثوم يقي من ارتفاع ضغط الدم

يُفيد الخبراء بأنّ الثوم فعال جداً في محاربة ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب الناتجة عنها بفضل مادتي الألسين والأجوين المثبتة قدرتهما على تعزيز الدورة الدموية.

الثوم يُخفّض معدل الكوليسترول في الدم

يُمكن لعادة تناول الثوم النيء على معدة فارغة يومياً أن يُخفّص معدل الكوليتسرول السيء في الدم.

الثوم يُقوّي المناعة

يُسهم الثوم في تقوية المناعة وزيادة قدرة الجسم على مقاومة الأمراض والالتهابات.

الثوم يُفيد الجهاز الهضميّ

يُمكن للثوم أن يُفيد الجهاز الهضمي ككل ويحارب بعضاً من مشاكل المعدة والأمعاء كالمغص وسوء الهضم والغازات.

الثوم يُحفّز الكبد على أداء وظائفه

يُمكن للثوم أن يُحفّز كلاً من المثانة والكبد على أداء وظائفه في شكل جيد، بفضل خصائصه المدرّة للبول والمطهّرة للمسالك البوليّة.

اقرأي أيضاً: 6 استعمالات غريبة للثوم



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!