فرشاة الأسنان... هل تعرفين أسرارها؟

تنظيف الاسنان | طب الاسنان، نظافة الاسنان، اسنان، فرشاة الاسنان

كما نعلم تعدّ فرشاة الأسنان من أهمّ الأدوات للمحافظة على صحة الفم لذا من الضروري الأخذ بالاعتبار المعلومات التالية للإستفادة من عملية تنظيف أسناننا إلى أقصى الحدود:

* يرى أطبّاء الأسنان أنّ فرشاة الأسنان الأنسب هي تلك التي تتمتّع بشعيرات ناعمة ما يحمي اللثة ومينا الأسنان من الضرر. كما أنّ مقبض الفرشاة من المفضّل أن يكون طويلاً وعريضاً بشكل يكفل السهولة في الإستخدام. أمّا رأس الفرشاة فمن المستحسن أن يكون بيضاوياً وصغير الحجم للوصول إلى كافة زوايا الفم بسهولة.

هكذا تنظّفين أسنانك!

* إختاري فرشاة الأسنان ذات الشعيرات المصنوعة من مادة النايلون لأنّها صحية أكثر من المواد الأخرى وأكثر ملاءمة للاستخدام داخل الفم.

* لإبقاء فرشاة أسنانك نظيفة ومعقّمة، إنقعيها في غسول الفم لبعض الوقت أو إنقعيها في الماء المغلي لمدة 10 ثوانٍ.

* إن كنت قد تعافيت للتو من الإصابة بفيروس فمن المفضّل أن تستبدلي فرشاة أسنانك بأخرى جديدة وذلك لأنّ الفيروسات التي تسبب نزلات البرد والإنفلونزا يمكن أن تبقى على قيد الحياة لعدة أيام على فرشاة الأسنان.

إحذري هذه الأخطاء أثناء تنظيف أسنانك...

* أظهرت البحوث أنّه على الرغم من أنّ فرشاة الأسنان الواحدة قد تحوي ملايين الجراثيم والبكتيريا إلّا أنّ معظمها غير مضرّ بالصحة، وذلك لأنّ معجون الأسنان يحتوي على مواد مضادة للجراثيم كما أنّ الجراثيم تحتاج للرطوبة لتنمو؛ لذلك إحرصي على تجفيف فرشاة أسنانك بعد كل إستعمال.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!