طريقة تربوية فعالة بديلة للتوبيخ، اكتشفيها معنا!

طريقة تربوية فعالة بديلة للتوبيخ

غالبًا ما يكون توبيخ الأهل لأطفالهم كردّة فعل لاإرادية نتيجة عدم سماع الطفل الكلمة أو تصرفه بعكس توصيات والديه، تصرفاته هذه التي تقوده غالبًا الى ارتكاب الأخطاء والتي يكون البعض منها تافهًا في الوقت الذي يكون فيه البعض الآخر فادحًا.

إلاّ أن التوبيخ واستخدام الصراخ أو الصوت العالي عزيزتي لن يفيد طفلك بقدر ما سيضرّه، طفلك قادر على الإستيعاب من دون صراخ ويجب أن تدركي أنّ هذه الطريقة في التربية ستجعله ضعيف الشخصية وغير واثق من نفسه. وانطلاقًا من هنا، اليك البديل عن التوبيخ وهي طريقة تربوية فعالة لجعل طفلك يصغي اليك في هذا المقال من عائلتي.

أولًا يجب أن تعلمي أن إذا لم ينفّذ طفلك ما تطلبين منه فهذا لا يعني أنه يتحدّى القوانين أو يعصي أوامرك إنما قد ينسى طفلك ما قلت له أو انشغل باللعب مثلًا.

وهنا يكمن دورك عزيزتي، فالأم هي من يصبر على أطفالها وهي نبع الحنان والعاطفة وملجأهم في فرحهم وفي حزنهم. إجلسي مع طفلك ولكن إحرصي أولًا على ألا يكون غاضبًا لكي يصغي اليك جيدًا. تكلّمي معه بهدوء وقولي له مثلًا: "أنت طفلي الذكي والمجتهد، أنا أثق بأنك ستسمع الكلمة لأنك أصبحت كبيرًا وما فعلته ما هو الاّ خطأ ولن تكرّره أنا أكيدة".

بمثل هذه الكلمات ستجعلين طفلك يصغي اليك وينفّذ كلمتك أيضًا لأنك وثقت به، وهو يريد أن يكون كبيرًا في نظرك وتنفيذه لكلمتك سيجعله كذلك ولن يكرر الخطأ نفسه أبدًا.

جربي هذه الطريقة وأخبرينا رأيك في خانة التعليقات.

إقرأي أيضًا: عقاب الطفل: كيف يؤثر على شخصيته؟



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟