هل تساءلت يوماً لماذا تكون أغلبية مقاعد الطائرة زرقاء اللون؟

سبب اللون الازرق في مقاعد الطائرة

هل تلحظين أحياناً بعض التفاصيل في محيطكِ والتي تدفعكِ إلى التساؤل عن السبب الفعلي الذي يقف وراءها؟ فبعد أن كشفنا لكِ عن سبب كون أغلب مقاعد المسرح والقاعات حمراء اللون، حان الوقت للغوص في خلفية اللون الأكثر إستخداماً في ديكور الطائرة ومقاعدها: إنّه الأزرق!

على ما يبدو، لم يأت هذا اللون بمحض الصدفة أو عشوائياً، بل يتمّ إنتقاؤه من قبل المصممين في أكثرية الأوقات بشكل متعمّد. فعند تصميم ديكور الجزء الداخلي من الطائرة، تعود الأولوية إلى راحة الراكب أولاً، من خلال إنتقاء المقاعد الأكثر راحة مثلاً، مع الأخذ بعين الإعتبار بالطبع حاجة شركة الطيران لعدد الركاب.

وفي هذا الخصوص، يتمّ إختيار المقاعد، السجادات وحتى الرفوف العلوية والسقف باللون الأزرق، كون هذا اللون يبعث على الإسترخاء والهدوء لا أكثر.

فالراكب وبفضل هذا اللون سيشعر بهدوء أكثر خلال رحلته، مقارنةً مثلاً مع الألوان النارية التي تحفّز دماغه وقد تسبب له التوتر.

لذلك، ونظراً إلى أنّ تجربة الطيران قد تكون متعبة، وحتّى مقلقة للبعض، يتمّ إستخدام هذا اللون لبعث الإسترخاء في نفسية الراكب وتحسين مزاجه.

على صعيد آخر، يوحي اللون الأزرق بالإنتعاش والنظافة، وهو عنصر مهمّ لا بدّ من التركيز عليه بإعتبار أنّ الطائرة هي من الأماكن العامّة التي تستخدم من قبل عدد كبير من الأشخاص، وبالتالي فإن شعر الراكب بأنّها تفتقر إلى معايير النظافة، قد يواجه صعوبة أكبر في الإستمتاع برحلته، والعكس صحيح.

مقاربةٌ تستطيعين اعتمادها بنفسكِ في ديكور منزلكِ عند إختيار ألوان الغرف التي تفضلين الإسترخاء فيها!

إقرئي المزيد: ما هو سبب وجود الثقب الصغير أسفل نافذة الطائرة؟