لهذا السبب، أتركي دائماً عبوة من الفحم داخل برادك!

سبب أهمية ترك عبوة من الفحم داخل البراد

خصوصاً إن كنتِ تجدين صعوبة في إقناع طفلكِ بتناول بعض أصناف الطعام، آخر ما تريدينه هو أن تكبحي شهيته إن قام بفتح البراد عن طريق الخطأ! فإنبعاث الروائح من مختلف الأطباق التي قمتِ بتحضيرها، ومهما بدت شهية، قد لا ينتج دائماً مزيجاً جيداً ومحبباً للشم.

في هذا السياق، كيف تضمنين أن تكون رائحة برادكِ منعشة في كل مرة يريد أحد أفراد عائلتك تفقّده؟ كل ما عليكِ فعله هو وضع عبوة مملئة بالفحم داخله!

تأكّدي ألاّ يحتوي الفحم على أي سوائل خفيفة قد تتبخر داخل البراد

سبب أهمية ترك عبوة من الفحم داخل البراد

Wikihow

ولكن، لماذا الفحم؟

يتمتّع الفحم المنشّط أو الـActivated Charcoal بتركيبة كيميائية تتيح له إمتصاص الروائح العضوية، من دون التسبّب بأي تفاعل آخر يؤذي الطعام.

للحصول على النتيجة المرجوّة، بإمكانكِ وضع قطع الفحم المخصّصة للشوي داخل عبوة بلاستيكية من دون تغطيتها. كذلك، تستطيعين سحق الفحم ليصبح على شكل بودرة وبسطه بشكل مكشوف على صفيحة من ورق الألومنيوم أو القصدير.

ملاحظة: تأكّدي من أن يكون نوع الفحم مخصّصاً للمشاوي، ولا يحتوي على أي سوائل خفيفة قد تتبخر داخل البراد.

كم تدوم هذه الحيلة؟

مدّة فعالية هذه الحيلة تختلف حسب نوع الفحم الذي تقومين بإستعماله، ولكن إجمالاً، قد لا تحتاجين تبديله إلاّ مرّة واحدة في الشهر على الأكثر. بكل بساطة، أعيدي ملء العبوة ذاتها بعد تنظيفها وتجفيفها بفحم جديد إن شعرتِ بأنّ رائحة الأطعمة عادت لتظهر، ولو بشكل طفيف.

فما الذي تنتظرينه؟ نفّذي حيلة الفحم في أسرع وقت ممكن، للتخلّص من هذه المشكلة الشائعة التي تواجهها كلّ أم!

إقرئي المزيد: لماذا عليك وضع عملة معدنية في الثلاجة قبل خروجك من المنزل؟



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟