متى يصبح السفر دليلًا على خيانة الزوج؟

الخيانة الزوجية أثناء السفر

الخيانة الزوجية هي شكل من أشكال عدم الإخلاص للشريك. غالبًا ما تحصل الخيانة لأسباب جوهرية منها غياب التوافق بين الزوجين او اهمال واحد منهما للآخر كما قد تنتج أيضًا من الإغراءات الخارجية.

وعندما يتعلق الأمر بخيانة الزوج تقوم الزوجة بكل ما بوسعها لمراقبة أدنى حركة يقوم بها زوجها تدفعها للشك. وانطلاقًا من هنا، ما هي التصرفات التي يقوم بها زوجك وتدل الى عدم إخلاصه لك ومتى يصبح السفر دليلًا الى الخيانة أو ارتباطه بزواج ثانٍ؟ إليك الجواب فيما يلي:

يزداد سفره: إذا وجدت امرأة أخرى في حياته، أو كان زوجك يفكر في الزواج عليك قد يتحجّج بالسفر للعمل، فتكثر حينها سفراته العملية. فإذا لاحظت أن هذه الأخيرة بدأت تزداد فجأة وبوتيرة سريعة أي لا يفصل بين السفرة والأخرى الكثير من الوقت فلا بدّ لك من أن تبدأي بالقلق عزيزتي.

يسافر لمدة أطول من المعتاد: أما إذا كان عمل زوجك يحتّم عليه السفر من وقت إلى آخر فلا بدّ أن تتنبهي إلى عوامل عدة أخرى إذا كنت تشكين في خيانته لك. ومن هذه العوامل مدّة الرحلة، فإذا بدأ يخلق الأعذار لتمديد فترة سفره وبقائه لوقت أطول إذا من الطبيعي أن تشكّي في أمره.

يصرّ على توضيب حقائبه بنفسه: وإذا أصرّ على توضيب حقائبه بنفسه بعدما كنت دائمًا تقومين بذلك، فلا بدّ لك أن تعرفي سبب هذا التغيير المفاجئ قد يكون وجود أخرى في حياته فسينتقي أجمل ما لديه من ثياب لأخذها معه.

يشتري تذكرتين للسفر: وأخيرًا، إذا حجز زوجك تذكرتين للسفر والثانية لم تكن لك وعندما يقول إنها لأحد زملائه أو لزميل لا تعرفينه، فالأفضل لك أن تتحقّقي جيدًا من أنّ زوجك لا يخفي شيئًا عنك وليس بنيّته السفر مع أخرى.

إقرأي ايضًا: 5 حقائق مفاجئة عن الخيانة!



إختبار الشخصية

هل أنا وفية لزوجي؟