جدول بعدد ساعات نقع الحبوب ومدة طبخها

جدول بعدد ساعات نقع الحبوب ومدة طبخها

كثيرات هنّ النساء اللواتي يرغبن في معرفة عدد ساعات نقع الحبوب ومدّة طبخها خصوصا وأنها تحتوي على إنزيمات تمنع الجسم من امتصاص الغذاء المتواجد فيها.

في ما يلي، نقدّم جدولاً مفصلاً بعدد ساعات نقع الحبوب ومدة طبخها؛ فما رأيك بالإطلاع عليه بعد أن كشفنا سابقاً عن فوائد وطريقة أكل التين المجفف؟

كيفية نقع الحبوب والبقوليات

بعد أن انتهيت من غسل الحبوب والبقوليات بالماء البارد وتخلصت من الحصى وأي بقايا أخرى، حان الوقت لنقعها. يُساعد نقع الحبوب والبقوليات في جعلها قابلة للهضم كما يُساهم في إزالة الملوثات والتقليل من آثار حمض الفيتيك الذي يجعل من الصعب على الجسم الإستفادة من عناصر غذائية مثل الزنك والمعادن الأخرى. والأهم من ذلك أنّه يقلل مدّة الطهي أو الطبخ.

لنقع الحبوب والبقوليات، عليك أوّلاً تغطيتها أو غمرها بالماء ثمّ اختيار إحدى هاتين الطريقتين:

  • النقع التقليدي: تعتمد هذه الطريقة على نقع الحبوب في الماء لمدّة تتراوح ما بين 8 و10 ساعات على الأقل (تحتاج الحبوب الكبيرة إلى المزيد من الوقت).
  • النقع السريع: أمّا الطريقة السريعة فتعتمد على غلي الحبوب لمدّة دقيقة واحدة ثمّ تغطيتها وتركها لمدّة تتراوح ما بين ساعة و4 ساعات.

عندما تُصبح الحبوب طرية بشكل موحد ويتضاعف أو يزيد حجمها، فذلك يعني أنّها نُقعت جيّداً. بعد النقع، لديك خياران:

  • تصفية ماء النقع وغسل الحبوب ثمّ طهيها بالمياه العذبة. (تقلل من انتفاخ البطن)
  • الطهي بماء النقع. (توفر المزيد من العناصر الغذائية)

الحبوب والبقوليات التي تتطلب النقع

إنّ الحبوب الصغيرة مثل العدس لا تتطلب النقع أمّا تلك الكبيرة كالحمّص والفاصوليا السوداء والفاصوليا البيضاء فتحتاج إلى النقع قبل طهيها. وفي ما يلي نستعرض عدد ساعات نقعها:

عدد ساعات نقع الحبوب ومدة طهيها

والآن، إليك كيف يؤكل الأفوكادو بطريقة شهية!