بمَ يتميز الأسبوع التاسع للحمل؟

بمَ يتميز الأسبوع التاسع للحمل؟

إن لم تبدأي بكتابة يومياتك بعد، فاصنعي معروفاً لنفسك وابدأي من اليوم! ذلك أنه وعلى الرغم من أنّ الحمل يسيطر الآن على كل تفكيرك، فإنك بالكاد ستتذكرين تفاصيله والتغيرات التي طرأت عليك خلاله (باستثناء الأسابيع التي أمضيتها بين الغثيان والتقيؤ طبعاً!) . وإن كنت ستقضين تسعة أشهر في صناعة معجزة، فالأفضل أن توثّقي كل ما يتعلق بها.

الحمل ومراحل نمو الطفل في الأسبوع التاسع

أنتِ الآن في الأسبوع التاسع، ولا تظهر عليك علامات الحمل بعد، بل تبدين أكثر كعارضة أزياء بصدر كبير لكن متحجر، وتلحظين تغيرات في لون الحلمة... لا تقلقي، فهذه التغيرات طبيعية ومؤقتة... وبعد انتهاء الحمل والرضاعة كل شيء سيعود إلى سابق عهده..

أما الأخبار الجيدة في هذه المرحلة، فتتعلق بالجنين الذي ستستمعين دقات قلبه للمرة الأولى بواسطة جهاز الدوبلر فوق الصوتي... يا له من إحساس رائع أن تشعري بروحٍ تنمو في داخلك! كم بالحري إذا علمت بأنّ هذه الروح ستبدأ بالتحرك في هذا الأسبوع، إلا أنك لن تشعري بأي شيء لبعض الوقت.

وهذا ليس كل شيء، فالطفل في الأسبوع التاسع يبدو أقرب إلى البشر منه إلى الكائن البرمائي الذي كان عليه في البداية، إذ باتت له حلمتان وفروة رأس وطحال ومثانة وقناة صفراء وشرج... وبات كل شيء في تركيبته جاهزاً لإخراج البراز عشرات المرات بعد الولادة...

أطعمة تفيد الحامل

وفي هذا الأسبوع أيضاً، يبدو رأس الجنين بنصف حجم جسده وذقنه مسندٌ إلى صدره، لكأنه في وضعية الاستعداد لتكوّن أعضائه التناسلية التي ستحدد الجنس الذي سيكون عليه بعد الولادة...

ومن حيث الحجم، يوازي الجنين في الأسبوع التاسع حبة الزيتون، بطول 2.52 سنتم ووزن لا يتعدى الغرامين.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟