برامج كورية صادمة تحول الفتيات الى ملكات جمال

برامج كورية تغير وجوه الفتيات

تلقى البرامج الكورية نجاحًا صادمًا في كوريا والعالم أجمع بعد عرض فيديو مفصّل في أحد البرامج عن حياة الفتاة المشاركة قبل وبعد سلسلة من عمليات تجميل تخضع لها بمراقبة أبرع الجراحين. “Let Me In” احد البرامج التلفزيونية الأكثر مشاهدة في كوريا إذ يسلط الضوء على معاناة الفتيات جراء شكلهن الخارجي وتأثيره على نفسيتهن.

وفي التفاصيل، يعطي القيمون على هذا البرنامج لقبًا لكل فتاة قبل أن تتولاها مجموعة من الأطباء الذين سيجرّون لها سلسلة من العمليات الجراحية. أكثر هذه العمليات وتارةً هي: عمليات شد الجفون وتصحيحها، تجميل الأنف، عمليات برد الحنك وسواها من الجراحات التي تحتاجها الفتيات الكوريات.

تخضع الكوريات لعمليات التجميل في سنٍ مبكرة ففي الفيديو أدناه ستلاحظون الفرق بين وجه التلميذة التي تركت المدرسة والتحقت بالبرنامج إذ أطلت بشكلٍ مختلف تمامًا لدرجة أن أصدقاءها في المدرسة لم يعرفوها!

للمزيد: بنت كوريه قبيحة تتحول الى جذابة فيتزوجها طبيبها

بعد إجراء كل العمليات، وفي ظل غيابٍ تام لأهل المشتركة وبيتها، تستقبل مقدّمة البرامج الفتاة وتدعو أهلها وأقاربها ليشاهدوا جميعًا الاطلالة النهائية، فكانت هنا الصدمة! صدمةٌ إيجابية بالطبع. جمهورٌ مذهول بالنتيجة، أولاد لا يعرفون أمهم، زوج مستغرب ومتفاجئ وأقارب لا يصدقون إلا بسماع صوت المشتركة.

هذه هي بإختصار تجربة الكوريات في عالم عمليات التجميل إذ تبدأ المشتركة بشكلٍ معين وتترك البرنامج بإطلالة مختلفة تمامًا، تعكس إحتراف الجرّاحين الكوريين الذين يقومون بعملهم على أكمل وجه!

للمزيد: صور صادمة لنجمات شوّهت عمليات التجميل جمالهن!

شاهدوا الحلقة الكاملة من البرنامج وشاركونا رأيكم بالتغيير في خانة التعليقات.

برامج كورية صادمة تحول الفتيات الى ملكات جمال

برامج كورية تحول الفتيات الى أميرات